قبلي و بحريمنوعات

مدينة القصير بالبحر الأحمر بداية رحلة حتشبسوت

مدينة القُصير، تتبع إداريًا محافظة البحر الأحمر.. ومنها بدأت الملكة حتشبسوت رحلتها الاستكشافية إلى بلاد بونت.. كما كانت المدينة موقعًا للتنقيب عن الذهب في عصور الفراعنة.

يُقال إن إطلاق اسم “القصير” على المدينة يرجع إلى أنها أقصر مسافة تربط بين صعيد مصر والبحر الأحمر.
ويوجد بالقصير آثار قبطية ورومانية في منطقة القصير القديمة شمالا في الكيلو 8، كما يوجد بها آثار إسلامية وهي القلعة وكذلك بعض البنايات التي في وسط البلد. ويربط القصير بوادى النيل طريق طوله 180 كيلو متر يمر بوادى الحمامات ويصل إلى مدينة قفط بمحافظة قنا. يوجد بهذا الوادى آثار فرعونيه ترجع إلى عصر الملكة حتشبسوت ومنجم للذهب في وادى الفوأخير

البحر الأحمر :أحمد عوض

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق