من نحن

الوكالة نيوز ” بوابة اخبارية اليكترونية تصدر عن ” شركة المشهد لإدارة المواقع الالكترونيه و الاعلان ” تمارس العمل الصحفي المهني بحيادية وتجرد ملتزمة بميثاق الشرف الصحفي هدفها في المقام الاول خدمة الدولة والوطن في اطار ما يرسمة الدستور والقانون ودون الحيد عن المبادي والقيم السائدة في المجتمع والتي تعلي من شأن الحقيقة وتحفظ للمواطن حقة في المعرفة والاضطلاع علي المعلومة الصادقة من مصادرها الرسمية .

وفِي هذا الإطار تقدم بوابة ” الوكالة نيوز ” كل يوم وعلي مدار الساعة سلسلة من الاخبار والتقارير والتحقيقات الصحفية والمقالات والتحليلات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والرياضية والفنية في قالب صحفي مهني محترف يحترم عقل القارئ ويعلي من شان الحقيقة المجردة والمنزهة عن اي غرض او هوي .

وانطلاقاً من يقين القائمين علي إدارة وتحرير بوابة ” الوكالة نيوز ”  بالدور المحوري للاعلام في بناء العقول وتنوير  المجتمعات وان الكلمة في وسائل الاعلام أمانة .. ربما أحياناً يكون تأثيرها  ” أقوي من البارود واخطر من المدفع الرشاش ”  كما يصفها بذلك بعض الخبراء والمراقبين .. لذا يحرصون كل الحرص علي ان تكون الكلمة في موضعها الاخلاقي وفِي قالبها المهني بعيداً عن الاسفاف والابتزاز والابتزال والتهييج والتزييف احتراماً للوطن الذي نعيش فوق ارضة واحتراماً للشعب الذي نحن جزء اصيل منه وإيماناً يقينياً بان هناك دستور وقانون يحكمنا جميعاً وعلينا الانصياع والالتزام بمبادئه ومواده الحاكمة للحاكم والمحكوم .

وتعتمد بوابة ” الوكالة نيوز ” علي مجموعة من أمهر الصحفيين الشبان لتقديم مواد صحفية ترتكن الي المصداقية ومحور الإبداع والابتكار لخلق حالة من الانجذاب والتفاعل والحوار بين القارئ والبوابة لما يقدم فيها من صحافة ميدانية حية من خلال صور من قلب الأحداث وفيديوهات من واقع الميدان تنقل الحدث وتقدم صورة واقعية للمتلقي تجعله وكأنه يعيش وسط الأحداث لحظة بلحظة .

وتهتم بوابة الوكالة نيوز ” بالمواطن وتجعله شريكاً اساسياً في صياغة المادة التحريرية التي تنقل همومة وتعايش واقعة وتصل بصوته الي صناع القرار .. لذا تم تدشين قسم خاص لـ ” المواطن الصحفي ” والذي يجعل من كل مواطن مراسل صحفي لـ ” الوكالة نيوز ” في محيط معيشته اليومية يمكنه ان ينقل إلينا مشاكلة وأوجاعه وما يراه من اوضاع يرغب في تصحيحها وتوصيل الامر الي أولي الامر  لتعديل اي مسارات تنحرف عن المسار السليم كي نصل في النهاية الي الصورة المثلي التي ينبغي ان يكون عليها وطننا .. وكي تبقي مصر في النهاية بلد عزيزة مكرمة .. تحيا مصر .

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق