الشارع السياسي

برلماني يشيد بلقاء شيخ الازهر مع وزيرة التضامن الاجتماعي

 

أكد النائب حسين أبو جاد عضو مجلس النواب والامين المساعد للشئون البرلمانية بحزب مستقبل وطن أهمية القضايا التى تمت فى لقاء الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف والدكتورة غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، لبحث سبل التعاون المشترك.

وقال ” أبو جاد ” ان تأكيد فضيلة الإمام الأكبر الدكتور احمد الطيب بان الأزهر يحمل على عاتقه مسئولية اجتماعية تجاه مختلف فئات الشعب المصري وخاصة الفقراء والمحتاجين والأطفال والنساء وهو مهتم بتقديم يد العون سواء المادي أوالصحي من خلال بيت الزكاة والصدقات المصري ومستشفيات الأزهر الجامعية أو التوعوي من خلال مختلف آلياته ووسائله الدعوية هو حقيقة يعرفها ويقدرها الجميع.

وأشار عضو مجلس النواب الى ان تقدير فضيلة الامام الاكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر لجهود وزارة التضامن وتعاونها المستمر مع الأزهر الشريف في خدمة المجتمع المصري ودعم ورعاية الأطفال الذين يعيشون بلا مأوى وحمايتهم من الاستغلال والعنف والانحراف ورفع درجة الوعي لدى المجتمع المصري بحقوق المرأة والطفل هو دليل قاطع على النجاح الكبير الذى حققته الدكتورة غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى وكذلك جميع القيادات والعاملين بمختلف المديريات والادارات التابعة لوزارة التضامن الاجتماعى على مستوى الجمهورية.

زر الذهاب إلى الأعلى