فيديو الوكالة

نور الشيخ :المواطن المصري يدرك جيدا أن بلده في مرحلة بناء

 

واصل نور الشيخ، امين التثقيف والتدريب بحزب الحركة الوطنية المصرية و الباحث في علوم الحرب النفسية والشائعات  الجزء الثاني من برنامجه  “عنوان معركة جمعة الخلاص” الذي يقدمه عبر قناة الوكالة نيوز والذي يتحدث من خلاله عن خطر الشائعات على الوطن.

وقال نور الشيخ ان الشائعة عندما تدخل في صميم الموضوع تحدث انقسام وتكون تساؤلات كثيرة لدي المواطنين، ونضرب مثال لهذه الشائعات بما قاله محمد علي المقاول الهارب واراد من خلاله ضرب الوحدة الوطنية وإثارة المواطنين ضد أجهزة الدولة وفق مؤامرة خبيثة رتبت لها جماعة الإخوان الإرهابية  .

وتابع امين التثقيف والتدريب بحزب الحركة الوطنية المصرية أن

الشائعة من الصعب أن تصدق ولكن تخلق حالة من القلق والترقب والتوتر وتطرح عدة تساؤلات؛ ومن ثم جاء مؤتمر الشباب الوطني عندما قام  الرئيس السيسي بالرد علي تلك الشائعات ليطمئن الشعب.

وتابع أن المواطن المصري بعد تجميع المشاهد علم أن ما يثير الجدل حالياً سوف يختفي في المستقبل إذا حدث شغب لأن مصر في مرحلة بناء وتطوير وإصلاح إقتصادي ، وأداب الحوار والنقاش هي ما تجعل الحقوق تصل إلي الناس.
وقام بعد استخدام الشائعات بإدخال الشتائم والألفاظ السوقية ، حينها علم المواطن أن ما يقال ليس به أي جديد ، استرجع المواطن ذكريات ثورة يناير وأدرك حينها ما سوف يحدث من نهب وسرقة وانفلات أمني و ركود السياحة، فرفض المواطن النزول إلي الشارع لأنه يريد أن تستمر منظومة البناء والتنمية.

وأضاف أنه من الممكن أن يعبر المواطن عن رأيه من خلال الأحزاب السياسية أو عبر مواقع التواصل الإجتماعي أو القنوات الفضائية ، موضحا أن ازدياد  الحرب النفسية والشائعات بشكل أفقي ،  ما يولد الإرهاب الإلكتروني .

تابع :والإرهاب الإلكتروني له وجهان ، الوجه الأول أن تأتي لتضيف تعليق فتجد كثير من الناس يهاجمونك فتبتعد وعندما يأتي شخص آخر ليترك تعليق يجد أن عدد المؤيدين أصبح قليل جدا فيحدث انكماش لمشاعره الوطنية.
والوجه الثاني عندما يتجه الي أصدقائه و يمكن أن يكون أصدقائه ليس لديهم الوعي الكامل وعندما يعرض عليهم رأيه من الممكن أن يتهكموا عليه فيضطر المواطن الي مسايرة الأوضاع ومع الوقت يجد الشخص نفسه أصبح يتحدث عن الأمور السلبية بمثل طريقة أصدقائه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى