البحث عن الحقيقةفيديو الوكالة

تعرف علي موعد تشييع جثمان قاسم سليماني لمثواه الأخير من بوابة المنطقة الخضراء

ترامب عن مقتل قائد فيلق القدس: إيران لم تكسب حربا لكنها تكسب المفاوضات

أنهت أسرتي قائد فيلق القدس قاسم سليماني وأبي مهدي المهندس نائب رئيس الحشد الشعبي العراقي كافة إجراءات الدفن وتم تحديد موعد خروج الجثامين في جنازة شعبية.

وحدد السبت موعد تشيع جثماني ” قائد فيلق القدس” و” نائب رئيس الحشد الشعبي العراقي” حيث ستبدأ مراسم التشييع في تمام الساعة 11 صباحا من بوابة المنطقة الخضراء باتجاه الجادرية في بغداد.
مقتل سليماني.

وعقب الإعلان عن مقتل قاسم سليماني تسارعت البيانات و التصريحات الدولية والعربية وحتي تعالت الأصوات علي منصات السوشيال ميديا بين مؤيد ومعارض لما فعله الجيش الأمريكي بتوجيه من الرئيس دونالد ترامب عقابا له لمسئوليته عن مقتل مئات الأمريكيين وقوات التحالف وجرح الآلاف الآخرين.
“إيران لم تكسب حربا، لكنها لا تخسر المفاوضات” بهذه التغريده رد الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم على مقتل قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني بضربة أميركية ولم تكن تلك التغريده الوحيدة لترامب بل قال في تغريده آخري “إن سليماني كان مسؤولا عن مقتل عدد كبير من المتظاهرين في إيران” وإنه كان يجب أن يقتل قبل أعوام كثيرة”.

قاسم سليماني يحرك منصات العالم الإخبارية..كيف استقبل خبر تصفيته
لتخرج مصر ببيان عن طريق وزارة الخارجية محاوله توفيق الأوضاع حيث ذكر البيان أن مصر تتابع بقلق كبير التطورات المتسارعة للأحداث في العراق والتي تنذر بتصعيد للموقف من الأهمية تجنبه ولهذا فإن مصر تدعو لاحتواء الموقف وتفادي أي تصعيد جديد.
مصر تطالب باحتواء الموقف
وأضاف بيان الخارجية المصرية انه لابد من احتواء الموقف وكذلك يتطلب الوقف الفوري لكافة أنواع التدخلات الإقليمية في شؤون الدول والشعوب العربية والتي لم تؤد سوى لإذكاء الفرقة والتوتر بين ابنائها التواقين إلى السلام والاستقرار.
كانت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون” أعلنت أن “الجيش الأمريكي وبتوجيه من الرئيس دونالد ترامب نفذ الضربة التي قتلت قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني”.
البنتاجون
وقال البنتاجون إن “سليماني كان منخرطا بصورة نشطة بتطوير خطط لمهاجمة دبلوماسيين وجنود أمريكيين في العراق والمنطقة، الجنرال سليماني وفيلق القدس مسؤولان عن مقتل مئات الأمريكيين وقوات التحالف وجرح الآلاف الآخرين.. الجنرال قاسم سليماني وافق على الهجوم الذي استهدف السفارة الأمريكية في العراق هذا الأسبوع”.
وأضاف: “الضربة كانت تهدف لردع أي خطط هجوم مستقبلية لإيران.. الولايات المتحدة الأمريكية ستستمر باتخاذ كل الخطوات الضرورية لحماية مواطنيها ومصالحها أينما كانت حول”.

كتب: محمد السيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق