الرئيسيةتوك شو

وفاة السلطان قابوس..سفير مصر بعمان يفك لغز تنصيب «هيثم» دون غيره

قال السفير محمد غنيم، سفير مصر بسلطنة عمان، إن وفاة السلطان قابوس تسببت في أن يعم الحزن على جميع الدول العربية، لاسيما أن وفاة السلطان قابوس، كانت بمثابة الصدمة الحقيقية لجميع الدول العربية، مشيرًا إلى أنه عقب وفاة السلطاتن قابوس وتوديعه إلى مثواه الأخير اجتمعت السلطنة العمانية لبحث كيفية تنصيب سلطان عماني بعد وفاة السلطان قابوس.

إجراءات تنصيب سلطان عماني جديد

وأضاف “غنيم”، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “صالة التحرير” المذاع عبر فضائية “صدى البلد” أن إجراءات تنصيب السلطان العماني الجديد تختلف في مراسم تنصيب سلطان عماني جديد، حيث إن القيادات تجتمع لتنصب سلطانًا جديدًا لمدة ثلاث أيام، وفي حالة عدم الوصول لشخص مناسب يتم تحويل الأمر إلى ما يسمى بـ “المجلس الوطني”، الذي يتكون من الأجهزة التنفيذية الذي يعمل على تنفيذ مطالب السلطان التي تركها في وصيته.

 

السر في تنصيب هيثم بن طارق آل سعيد سلطانا جديدا لعمان

وأكد، سفير مصر بسلطنة عمان، أن أسرة الفقيد السلطان قابوس اجتمعت، اليوم السبت، مع عدد من قيادات السلطنة لمعرفة من سيكون السلطان الجديد بالسلطنة، لافتًا إلى أنه تم فتح الوصية من جانب أسرة الفقيد والعلم بأن السلطان هيثم بن طارق هو السلطان الجديد.

وشدد على أنه تم على الفور البيعة للسلطان الجديد، هيثم بن طارق آل سعيد، ليصبح هو سلطان سلطنة عمان الجديد الذي تم تنصيبه بوصية من السلطان قابوس الفقيد.

وأوضح أن السلطان الراحل قابوس كتب في وصيته التي يؤمر بأن تفتح بعد وفاته: “يحكم سلطنة عمان السلطان هيثم بن طارق آل سعيد من بعدي”.

الجدير بالذكر  أن البلاط السلطاني العماني، أعلن اليوم السبت، حداد لوفاة ااسلطان قابوس، وتعطيل العمل الرسمي للقطاعين العام والخاص لمدة 3 أيام، وكذلك تنكيس الأعلام في الأيام الـ40 القادمة.

ويشار إلى أن السلطان قابوس، سلطان عمان، توفي عن عمر يناهز 80 عامًا، وجاء إعلان التلفزيون العماني بتنصيب ابن عم السلطان قابوس ‎هيثم بن طارق بن تيمور آل سعيد سلطانا للبلاد بعد جلسة طارئة عقدها مجلس عُمان في مقره بالبستان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق