الآنتوك شو

قائد من الجيش الوطني الليبي يكشف تعليمات القيادة لحماية المدن الساحلية


بعد إعلان الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، السيطرة الكاملة على مدينة سيرت الساحلية، يؤمن الجيش الوطني الليبي المناطق الغربية للمدينة، وذلك وفت معلومات قائد من الجيش الوطني الليبي، حيث أكد قائد من الجيش الوطني الليبي أن الأمور تسير على ما يرام.

ونشرت فضائية العربية تقريرًا حول الإجراءات التأمينية لهذه المناطق، حيث تجري كتيبة حماية النهر الصناعي عمليات التمشيط الدائمة لاستمرار السيطرة على تلك المدينة الساحلية، حيث أكد قائد هذه الكتيبة أن الأمور تجري بحسب ما هو موجه به من قبل غرفة عمليات تحرير سيرت.

واعتبر الجيش الوطني الليبي إحكام قبضته على المدينة نقطة تحول، حيث إنها تتمتع بموقع جغرافي مميز، لاسيما أنها تقع على منتصف الساحل بين بنغازي وطرابلس.

 

الصلة بين وقف إطلاق النار في طرابلس وتأمين سيرت

تسعى قوات الجيش الوطني الليبي خلال الفترة الحالية إلى تأمين المواقع التي استطاعت السيطرة عليها بالقوة المسلحة، فضلًا عن أنها تريد إبعاد أي موقع للخطورة عن المدينة بوقف إطلاق النار في طرابلس حتى يتم استمرار السيطرة على هذه المدينة وإضافة مدن أخرى يتم السيطرة عليها في غضون الفترة القليلة المقبلة.

 

أهمية السيطرة على سيرت الليبية

بالسيطرة على المدينة الساحلية “سيرت” يكون الجيش الوطني الليبي، بقيادة المشير خليفة حفتر، قطع الطريق على الكتائب الموالية لحكومة الوفاق إلى حقول النفط الرئيسية في البلاد.

الجدير بالذكر أن القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية أعلنت وقف إطلاق النار في طرابلس، أمس السبت، حيث أوضح اللواء أحمد المسماري، المتحدث باسم الجيش الليبي: “على أن يلتزم الطرف الآخر بوقف إطلاق النار في هذا التوقيت، وسوف يكون الرد قاسيًا على أي خرق لهذه الهدنة الليبية”.

ويشار إلى أن الجيش الليبى، يوم الإثنين الماضي، نجح في السيطرة بالكامل على ميناء مدينة سرت شمال البلاد، وانسحاب ميليشيات الوفاق، كما سيطر الجيش الليببي على مقر كتيبة الساعدي ومنطقة بوهادي، التي كانت مسيطرة عليها المليشيات التركية، وهذا يعني أن المعركة ستنتقل إلى المقار الأمنية، وفور انحسابهم فرح اهالي مدينة سرت، ونشر رواد مواقع السوشيال ميديا فيديوهات وصور تعبر عن فرحة أهالي سرت، ويقدم موقع الوكالة نيوز ابرز التفاصيل والتعليقات خلال السطور القادمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق