احنا الطلبة

أستاذ جامعي يطالب بتطبيق القانون في واقعة اعتداء طالب علي دكتور بجامعة الإسكندرية

 

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو لطالب بكلية التجارة جامعة الإسكندرية قام بالاعتداءبالاعتداء علي دكتور لتحرر محضر غش ضده وأصيب بإصابات بالغة، وأثار ذلك حالة من الاستياء.

الإسكندرية
الإسكندرية

وفي هذا النطاق، قال الدكتور محمد كمال أستاذ الأخلاق بجامعة كفر الشيخ للوكالة نيوز إن واقعة الاعتداء علي أحد الأساتذة بجامعة الإسكندرية ليست المرة الأولي، بينما حدثت منذ أسابيع بأداب الإسكندرية وطنطا وكذلك في أسوان وكل ذلك حدث في امتحانات الفصل الدراسي الأول في أقل من شهر، مضيفا أن هذا السلوكيات الغير سليمة تدل علي مدى الانهيار الأخلاقي لدى الشعوب وهذا يدل علي أنه لا يوجد احترم للمعلم ولا لمن هم أكبر سنا وذلك جزء من انهيارات الأخلاق في المجتمع لعدم احترام القانون.

وأوضح أنه في هذا المرة أحسن رئيس الجامعة وعميد الكلية بالتدخل الفورى وأثارت الواقعة التساولات حول جدوى وجود الأمن الخاص داخل الجامعة فكيف دخل هذا الطالب المجرم إلي حرم الجامعة ثم الكلية ومعه مسدس وجركن بنزين دون أن يقبض عليه رجال الأمن؟،موكدا أنه لابد من فصله نهائيا من الجامعات المصرية ليصبح عبرة لكل من يفكر في تكرار هذا السلوك المشين علي أن يتم تحريك الدعوى الجنائية ضده خاصة بعد ما نشر أنه له سوابق في هذا الأمر.

وأضاف أنه يجب حماية أعضاء هيئة التدريس بتطبيق القانون بشكل حاسم وعدم الاستهانة وعدم الرضوخ لبعض الأصوات التي تقول حرصا علي مستقبل الطالب، فالطالب الذى لم يتم تربيته وليس لديه ذرة أخلاق ولا احترام للقانون ولا يستحق أن يلتحق بالتعليم من الأساس مكانه السجون أو الإصلاحيات لعلاج سلوكه المعوج، مضيفا أن التنازل والتساهل مرات عديدة سابقة أخرها بطنطا مع الطلاب المتجاوزين هو الذى أدى لزيادة هذه السلوكيات وتحويلها للعنف لأن بعض مما لا يستحقوا التعليم يعتقدوا أن مهما فعلوا لن يكون هناك عقاب عليهم.

وأشار إلي أن السلوكيات المخالفة أصبحت أساسية فالطلاب تأتي من مراحل التعليم العام مشبعة بسلوكيات غير أخلاقية في التعامل مع المعلم، يأتون مشبعين بالدروس الخصوصية وعدم احترام المعلم ويعتبرون أن أستاذ الجامعة يتم أتباع نفس السلوك معه ويحاولون الغش بشكل جماعي في جميع الجامعات ويعتبروا الغش حق مكتسب لهم، وإن تم منعهم يعتبر ذلك جريمة وظلم من الأستاذ.

وأكد أن بعض الطلاب يعتقدون أن النجاح حق مكتسب لهم ولا يحضرون المحاضرات فإذا رسبوا كان الأستاذ ظالما وتساعدهم بعض الجامعات علي ذلك برفع نسب النجاح فينجح الطالب الذى لا يستحق ويعرف أنه نجح وهو لا يستحق فيستمر علي هذا السلوك ويصبح من يمنعه من الغش ويعطيه حقه ظالما ويجب التصدى له كما رأيت في تعليقات العديد من الطلبة علي هذه الواقعة مع مراعاة أن ليس كل أبنائنا بهذا السلوك الشنيع وأن منهم أبناء لنا يتسمون بالعلم والأخلاق ويجب حمايتهم من الأشكال الضآلة التي دخلت الجامعة عن طريق الخطأ، لذا يجب علي الجميع تطبيق القانون بطريقة حاسمة دون أى خروج علي قانون تنظيم الجامعات واللائحة التنفيذية أو الطلابية واتباع سياسة الثواب والعقاب بشكل فورى وعدم الرضوخ لأى وسائط.

وقد أظهر الفيديو أثار الاعتداء حيث يتواجد بمكتب الدكتور الدم وكان الطالب يصطحب طنبجة وجركن ملئ بالبنزين، وذلك بسبب قرار مجلس تأديب الجامعة بفصله عن الدراسة فصليين دراسيين لإثارته الشغب فى لجنة الامتحان.

وتم فصل الطالب محمود محمد أثناء امتحانات الفصل الدراسي الأول حينما قام بالشغب في اللجنة وتم تحرير محضر غش ضده، وقام الدكتور بتعنيفه عندما تحدث بطريقة غير لائقة وطلب منه الخروج من اللجنة، ولم يستجيب الطالب حينذاك وقام بالاعتداء علي الدكتور باليد.

وقاموا باستدعاء الأمن لخروجه من اللجنة وتم تحويل الواقعة للشئون القانونية واتخذت الجامعة ضد قرار فصل لفصليين دراسيين.

وعاينت الأدلة الجنائية موقع حادث الاعتداء على استاذ بكلية التجارة جامعة الإسكندرية داخل مكتبه بالكلية من قبل أحد الطلاب.

مريم محمود

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى