بأقلامهم

حاتم الدالي يكتب: انتخابات الجيزة التكميلية.. المحطة الأخيرة لـ«ابو العينين»

اتابع حقيقه عن كثب انتخابات دائرة الجيزة التكميلية وهي دائرة النائب المرحوم محمد بدوي دسوقي ومن قبله دائرة النائب محمد أبو العينين.

ولا احد من ابناء هذه الدائرة قاطبه يستطيع ان ينكر ما لكلا من المرحوم محمد بدوي دسوقي والنائب السابق محمد أبو العينين من اثار داخل هذه الدائرة وخاصه من ناحيه التكافل الاجتماعي الذي كانا يقوما به داخلها من خلال جمعيات وتواصل بأنواع كثيره.

الحقيقة كنت لا أتوقع ترشح محمد أبو العينين في هذه الانتخابات فهي انتخابات تكميليه لفتره قصيره لا تستحق كل هذا العناء والمشقة والتصارع والصراع هذا ليس تعاطفًا مع المرشح هشام نجل المرحوم محمد بدوي دسوقي ولكن المدة قصيره لا تستحق.

وهنا بدأت تظهر تكهنات كثيره عن أسباب ترشح أبو العينين في هذا التوقيت اعتقد ان جميعها خاطئة وانها المحطة الأخيرة حتي علي فرض نجاحه وهو امرا محل نظر.

اكثر ما استفزني واستوقفني حجم الاموال التي تنفق في ظاهرها خيرا ولكن مردودها اسوء بكثير وضررها علي المجتمع وانهيار بأخلاقياته الجزء القليل المتبقي منها.

انتخابات الجيزة التكميلية

فرساله لأهالي الجيزة الكرام حافظوا علي كرامتكم وانبذو سماسرة الانتخابات من يسيئون لكم ويشوهونكم ويسقطونكم من اعين الرجال فأنتم منبع الشهامة والنخوة والرجولة فلا تجعلوهم ينتقصون منكم وللأسف منهم من كنت احترمهم كثيرا ولكنهم سقطوا من ناظري وناظره كل من يأبي علي نفسه ان يتوسط برشوه تحت مسمي انتخابات.

انتخبوا من ترونه اجدر وأصلح والله انها لأمانه ولتحاسبوا عليها امام رب العباد ولن يشفع لكم امام الله احدا ولن تشفع لكم ظروف او أسباب دنيا.

حاتم الدالي يكتب: اللي شبههم

حاتم الدالي يكتب: التعميم

كاتب المقال نائب رئيس حزب الحركة الوطنية المصرية للشئون السياسية والتنظيم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى