البحث عن الحقيقةالرئيسية

أطباء لـ«الوكالة نيوز»: هذه أسباب حدوث إصابات كورونا في مصر

إهمال المواطنين والعائدين من العمرة أبرز أسباب دخول الفيروس البلاد

سجلت وزارة الصحة المصرية، أمس ، إصابات كورونا جديدة لمواطنين، تعرضوا للمخالطة لحاملين لفيروس كورونا، وسط اجراءات احترازية على أعلى مستوى.
ووسط ارتفاع أعداد الوفيات، المصابين، حاورت “الوكالة نيوز” عدد من الأطباء للوقوف على خلفية سبب هذا الامر، وأسباب زيادة أعداد المصابين.

قال محمد عبدالكريم، طبيب أمراض صدرية وجهاز تنفسي، إن مصر لازالت في مرحلة السيطرة على المرض وكبح جماحه، مؤكدا أنه لازال بإمكان الدولة تصيد الفيروس رد

تابع طبيب أمراض الصدر والجهاز التنفسي، ل “الوكالة نيوز” أن المواطنين لم ينفذوا تتتدابير الرعاية والسلامة التي أعلنت عنها وزارة الصحة بالإضافة إلى أنهم يرفصون المكوث في المنزل، متخديين قرارهم بزيارة الاقارب، التسوق، التنزة، وهو أكثر ما يساعد في انتشار فيروس كورونا المستجد، كوفيد -١٩.

“فكرة البقاء في المنزل هي الطريقة الوحيدة النجاه من الوباء”، هكذا أوضح عبدالكريم أن الطريقة الوحيدة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، هو البقاء في المنزل، لأن ذلك يقلل من التجمعات، عدم الخروج إلا في حالات الضرورة القصوى، معلقا “الاكل والدواء هما الحاجات اللي يستدعوا انك تخرج من بيتك علشانهم.

من جانبه قال، كريم محمد، استشاري امراض صدر وجهاز تنفسي، إن الاعداد لازالت بسيطة، فلا داعي للخوف لكن زيادة التكدسات، الزيارات العائلية، قد ينتهي بنا الحال لذلك الوضع الذي هيمن في ايطاليا، معلقا “لازم الشعب يكون قد المسئولية”.

أضاف كريم محمد، ل “الوكالة نيوز” أنه يجب استخدام المطهرات، المعقمات، خارج وداخل المنزل، لانه من الممكن أن يكون فيروس كورونا المستجد، كوفيد – ١٩، يعيش لوقت طويل على الأسطح الصلبة، لذلك يجب تعقيمها دوريا.

انهي استشاري امراض الصدر والجهاز التنفسي، حديثه مطالبا الجميع بالمكوث في المنزل بهدف خمياهم، مؤكدا لان هذه الثغرة الوحيدة التي يتجول فيها المرض بكل أريحية، مؤكدا أن الدولة تعمل وفق خطة للسيطرة على انتشار فيروس كورونا المستجد، ولكن عدم وعي الناس وتعاملهم السلبي مع الأمر قد يسبب لنا الملايين من الحالات.

زينب أمام

زر الذهاب إلى الأعلى