الآن

هل يسبب فيروس كورونا عقم لدي الرجال عقب تعافيهم من المرض؟


 

دائما نسمع من الأطباء أن مشاكل في الخصوبة عند الرجال عديدة تسبب انتاج كمية منخفضة جداً من الحيوانات المنوية وذلك بسبب الأمراض المزمنة والإصابات وأسلوب الحياة غير المناسب وجميعها تؤدي إلى العقم عند الرجال.

◄ هوس العقم يسيطر على الشباب عقب انتشار كورونا

ومع انتشار فيروس كورونا بجميع دول العالم أصبح هوس فقد الخصوبة والاصابة بالعقم يسيطر على الشباب فمن المعروف أن أعراض العقم عند الذكورمنها عدم القدرة على الحمل والعجز الجنسي الذي يتجلى بالقذف المتأخر أو المبكر.

كما يوضح الأطباء المتخصصين أن من أعراض العقم :« ألم أو تورم في الخصيتين وتساقط شعر الوجه والجسم الذي يعكس حدوث اضطرابات هرمونية أو كروموسوماتية.

◄ أسباب وعوامل خطر العقم عند الذكور

فقد توصل الأطباء فى الصين أن هناك عوامل تتشابة مع أسباب العقم الرئيسية تشترك فى الأسباب التي وجدوها عند المتعافين من فيروس كورونا ومن هنا رجحوا أن كورونا يمكنه أن يسبب العقم.

فان العوامل الطبيعية التي قال عنها الاطباء تسبب العقم هي :
دوالي الخصية (Varicocele): وهي وذمة في الأوردة التي تصرف الدم من الخصية، وضرورية للحفاظ على درجة حرارة الخصية المنخفضة عن درجة حرارة بقية الجسم. عندما يحدث الانسداد ترتفع حرارة الخصية فتقل قدرة الخلايا المنوية على الحركة.
◄ التلوث يؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية

التلوث: يمكن للتلوث ان يؤثر على القدرة على إنتاج الحيوانات المنوية وطبيعتها، وبذلك تنتج ندب تسد القنوات وتعرقل انتقال الخلايا المنوية داخلها. وهذا يشمل الأمراض المنقولة جنسيا مثل الزهري والكلاميديا، والتهابات غدة البروستاتا (البروستات)، وتلف الخصية بسبب مرض ما، والتهابات المسالك البولية وأعضاء الحوض.

ارتداد القذف: عندما تصل الحيوانات المنوية إلى الإحليل، تعود إلى المثانة بدلا من الخروج من الهالة في نهاية القضيب. هذه الحالة يمكن أن تنتج عن مرض السكري، والتصلب المتعدد، وإصابات العمود الفقري، والعديد من الأدوية المستخدمة لعلاج البروستات، وكذلك العمليات الجراحية أو إصابات في المثانة والإحليل.

◄ الأجسام المضادة للخلايا المنوية تخفض معدلات الخصوبة

أجسام مضادة للحيوانات المنوية: تختلف الخلايا المنوية كثيرًا عن غيرها من الخلايا في الجسم، ولذلك هناك نظام يسمى الحائِلُ الدَّمَوِيُّ الخُصْوِيّ (Blood-Testis Barrier) الذي يمنع مهاجمة الخلايا المنوية من قبل النظام المناعي، علماً انه لدى الناس الذين تولدت لديهم أجسام مضادة للخلايا المنوية تنخفض معدلات الخصوبة عندهم.

اضطرابات هرمونية: يعتمد انتاج خلايا الحيوانات المنوية على تحفيز هرمون (GnRH) من غدة الوطاء (Hypothalamus‏ – تسمى أيضًا، تحت المهاد)، والغدة النخامية (LH، FSH) والخصية ذاتها (الاندروجين). ويمكن أن يؤدي نقص أي من هذه الهرمونات إلى اضطراب في إنتاج الحيوانات المنوية.

◄ الاضطرابات تؤدي إلى تنمية فقيرة للأعضاء التناسلية الخارجية والداخلية

الاضطرابات الكروموسوماتية: يمكن لهذه الاضطرابات أن تؤدي إلى تنمية فقيرة للأعضاء التناسلية الخارجية والداخلية، فضلا عن اختلال وظيفي فيها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق