الكورة أجوان

طبيب الأهلي: واتس اب وسيلة متابعة برامج التأهيل

قال خالد محمود طبيب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي إنه يتابع بشكل يومي تطورات البرامج البدنية والتأهيلية للاعبي الفريق المصابين .

وأشار محمود إلى ان هناك برامج محددة من الاطباء الألمان للاعبين الاربعة : سعد سمير وكريم نيدفيد وحمدي فتحي ومحمد محمود؛ يقومون بتنفيذها بشكل يومي بالرغم من التوقف الحالي .

وأوضح محمود ان الرباعي في تواصل يومي معه ويقومون. بتنفيذ برامجهم التأهيلية بالتنسيق عبر ” واتس آب”مع طارق عبد العزيز ومحمد النجار اخصائيي التأهيل بالفريق .

وأكد طبيب الفريق ان اللاعبين الأربعة استأنفوا برنامجهم في المنزل، بالرغم من التوقف الحالي حتى لا يتاثر أي منهم أو تطول مدة غيابه عن الفترة المحددة من الجانب الألماني الذي أجرى جراحة كل منهم .

وعلى جانب آخر أجري دافيد سيزا المدرب المساعد للسويسري رينيه فايلر المدير الفني لفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي حوار صحفيا لموقع “nau” السويسري.

وقال دافيد سيزا خلال تصريحاته قائلا هدف الأهلي الموسم الحالي هو التتويج بلقب دوري أبطال أفريقيا ولكن هذا لا يقلل من صعوبة مواجهة الوداد البيضاوي المغربي في نصف نهائي البطولة.

الفني في الأهلي، بأن هدف الفريق هو التتويج ببطولة دوري أبطال إفريقيا، لكنه أكد على صعوبة مواجهة الوداد البيضاوي، وصرح بأنه لا يعلم شيء عن مستقبله

وتابع في حديثه ” لا أعلم أي شئ عن مستقبلي حتي الآن بسبب الفترة التي يمر بها الموسم الرياضي الحالي.

واستكمل حديثه قائلا “اللاعبون يحاولون التقليل من تأثير الموقف من خلال التدريبات الفردية، يجب أن يكون الفريق في حالة بدنية جيدة من أجل الاستعداد لعودة الكرة.”

واستطرد حديثه عن مشوار الأهلي في البطولة الإفريقية: “بالطبع، هناك فرصة للفوز بدوري الأبطال إذا تخطينا لنصف النهائي، لكن هناك ثلاثة أندية أخرى أصحاب مستوى عالي لديهم نفس الرغبة في الفوز أيضًا.”

وأضاف : “الآن يجب أن نفوز على الوداد المغربي في قبل النهائي، سنكون أمام مواجهتي في غاية الصعوبة ضد منافس جيد.”

واختتم حديثه قائلا: “كي أكون أمينًا، لم أفكر كثيرًا في مستقبلي، أنا فقط أركز في النجاح مع القلعة الحمراء خلال الموسم الحالي، بشكل شخصي أحب الأمور هنا كثيرًا، فأنا أعمل في نادي كبير مثل الأهلي.”

وفي سياق آخر أجري رينيه فايلر، المدير الفني لفريق الأهلي حوارا صحفياً مع موقع nzz السويسري، عن مشواره مع القلعة الحمراء والفترة التي يقضيها في مصر.

وقال رينيه فايلر خلال حواره إنه يشعر بالإرهاق بسبب مهمة قيادة الفريق الأحمر معللا ذلك بأن العمل في الأهلي يتطلب منه فعل أكثر ما كان يقوم به مع أي فريق آخر دربه في الماضي.

وتابع السويسري ” تجربتي مع الأهلي رائعة ومثيرة بشكل غير معقول، مؤكدا أن وجوده في القلعة الحمراء سيجعله أفضل ومدرب أكثر اكتمالا”.

واستكمل ” التعامل الأهلي هنا مختلف تماما عن أوروبا بسبب كمية الضغط على اللاعبين إلى جانب العمل مع فريق يضم 30 لاعبا لا يجعل العمل سهلاً”.

وأضاف ” الوضع مختلف في الدوري المصري مختلف تماماً، في كرة القدم عموما كل مدرب لديه عدة ضغوط ولكن في في مصر المطالب كبيرة جدا والهزائم غير مقبولة”.

وتابع ” المختلف في الدوري المصري هو أن المدرب ينجو من خطر الإقالة ويكمل الموسم لنهايته، حيث تم تغيير أكثر من 12 مدرب في الموسم الحالي لمختلف الفرق.

وواصل عن البطولة المحلية ” في الدوري الممتاز إذا لم تحقق الانتصارات ستنتهي مهمتك كمدرب بسرعة فائقة.

وأردف حواره ” الناس في مصر عاطفيون بشكل كبير ويعيشون مع كرة القدم وبالنسبة لي يخلق النادي هوية الجماهير.

وأضاف في تصريحاته ” أقيم في فندق فارغ بسبب أزمة كورونا، وأقابل عدد قليل جدا من رجال الأعمال الأجانب الذين لا يستطيعون العودة إلى بلادهم”.

واختتم حديثه قائلا “لا أحد يعلم إذا كان سيتم استكمال البطولات كما هو مخطط لها في أبريل أم لا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى