فايز بركات: المناهج الإلكترونية شرط استمرار نجاح تجربة التعلم عن بعد

المناهج الإلكترونية .. أكد النائب فايز بركات نائب أشمون وعضو لجنة التعليم، أن أزمة كورونا أفادت العملية التعليمية إفادة كبيرة، وأثبت أن الدولة المصرية والقيادة السياسية ووزارة التربية والتعليم لها رؤية سابقة حينما بدأت في تطبيق التعليم الإلكتروني واستخدام التابليت في التعليم، حيث أصبح لدينا بنية تحتية وبنك معرفة وتدريب المعلمين على العمل الإلكتروني، حتى وإن كان هذا العمل لم يكتمل بنسبة كبيرة.

وأضاف أن التعلم من بعد هو نظام معمول به في أوروبا وأمريكا وغيرها، معتبرا هذا الأمر ليس بالجديد على العالم، موضحا أنه ثبت نجاحه في أوروبا وغيرها ويساهم في حل عدد من المشكلات، مثل عدم القدرة على السفر من بلد إلى أخرى أو عدم امتلاك الطالب تكلفة الذهاب إلى المدارس ومستلزمات الدراسة، لافتا في الوقت نفسه إلى أن هذا لا يغنى عن أسلوب التعليم النظامي.

وأشار إلى أنه في حال استمرار التجربة حتى بعد انقضاء أزمة كورونا، فإن هناك جانبين أساسيين لا بد من توافرهما، أولهما أن يكون القائمون على هذه النوعية من الاختبارات مدربين، والثاني المنهج يكون معدًا حتى يمكن استخدامه “أونلاين”، وهي ما تُعرف بالمناهج الإليكترونية و لها مواصفات خاصة في دراستها.

اقرأ أيضا:

بنك المعرفة المصري يساعد الطلاب على التعلم بعد إلغاء الامتحانات

زر الذهاب إلى الأعلى