صحة

اليوجا كلمة السر فى تحسين الحالة الصحية لمرضى الربو للوقاية من الاصابة بفيروس كورونا

 

مع استمرار فترات الحظر والعزل المنزلي يلجأ الكثيرين للعديد من الطرق الشعبية الوقائية التى تسمي بالطب البديل فقد عرفت اليوجا فى الطب البديل بفوائدها العديدة على صحة الإنسان فهي تقلل من الضغط والتوتر بشكل كبير كما من شأنها أن تساعد مرضى الربو من تحسين الحالة الصحية لمرضى الربو للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا.
◄ ممارسة اليوجا تخفف من أعراض الإصابة بمرض الربو وتحسن جودة حياة المرضى بشكل ملحوظ
فقد كشفت دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Cochrane Library أن ممارسة اليوجا تخفف من أعراض الإصابة بمرض الربو وتحسن جودة حياة المرضى بشكل ملحوظ.
استهدف الباحثون في دراستهم 1,048 مشتركاً من أجل الكشف عن العلاقة بين ممارسة اليوغا وتخفيف أعراض الإصابة بمرض الربو وبعد التجربة توصل الباحثون إلى النتائج التالية:
– تحسنت جودة حياة المرضى بشكل كبير.
– بالنسبة لأعراض الإصابة بمرض الربو فقد تحسنت وأصبحت أقل ازعاجاً
– قل استخدام المرضى المشتركين للأدوية العلاجية.
– لم تساهم ممارسة اليوجا في تحسين كفاءة عمل الرئة.
– لم تسجل أي اعراض جانبية وسلبية لممارسة مرضى الربو لليوغا.

◄ كيف يستطيع مريض الربو من التحكم فى أعراض المرض

وأكد الباحثون أخيراً أن هناك عدد من الأمور التي بإمكان مرضى الربو القيام بها للتحكم بأعراض المرض، وتشمل:
– تناول الأدوية العلاجية التي وصفها الطبيب
– مراجعة الطبيب بانتظام واستمرار
– تفهم أعراض الإصابة بالمرض عن طريق معرفة الأوقات اللازمة لاستخدام جهاز المنشاق أو طلب المساعدة الطبية.
– الابتعاد عن المحفزات المعروفة مثل فرو الحيوانات ودخان السجائر.
وأشار الباحثون أن ممارسة اليوغا من شأنها ان تساعد حقاً في تحسين جودة حياة مرضى الربو والتقليل من أعراض المرض.

زر الذهاب إلى الأعلى