«دور المكتبات في التوعية المعلوماتية».. ندوة بمكتبة الإسكندرية

المكتبات هي منارات الفكر والثقافة فعادة ما تحتوي المكتبات على عدد كبير من الكتب المتنوعة في مختلف المجالات حتى تخدم أكبر عدد من زائريها. ولكل كتاب في المكتبة يمكن أن يكون رفيق لقارئة يتأثر به ويغير في ثقافته ومبادئه وتفكيره.

ولا يجب أن تتكبد العناء لكي تذهب لمكتبة بعيدة عن منزلك وخصوصاً في تلك الفترة التي يصعب فيها الخروج من المنازل بسبب الفيروس المنتشر، بل يمكن أن يكون لديك مكتبة في منزلك فيجب أن يحتوي كل منزل على مكتبة خاصة يتواجد فيها كل أنواع الكتب التي تناسب ذوق ساكني هذا المنزل

ولأن المكاتب تلعب دور هام في تنمية الوعي المعلوماتي لدى المستفيدين تقدم مكتبة الإسكندرية محاضرة يوم الأربعاء القادم ١٠ يونيو ٢٠٢٠ بعنوان “دور المكتبات في التوعية المعلوماتية” وذلك لتنفيذ دور أخصائي المعلومات في التوجيه الإرشادي لتنمية مهارات الوعي المعلوماتي لدى المستفيدين. ويمكن حضور الندوة من خلال الصفحة الرسمية لمكتبة الإسكندرية

وجدير بالذكر أن مكتبة الإسكندرية تحتوي على مجموعة كبيرة من الكتب أكثر من 2 مليون كتاب في بداية 2013 المختارة باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية وكذلك مجموعة مختارة من كتب بلغات أوروبية أخرى مثل الألمانية والإيطالية والإسبانية ولغات أخرى نادرة مثل الكريبولية ولغة هايتي وزولو، وتتضمن المجموعة الحالية مصادر من المانحين من جميع أنحاء العالم في شتى الموضوعات. وإلى جانب دورها الثقافي الذي تنقله من خلال الكتب، فهي تعمل على توفير أنشطة ترفيهية تساعد على نشر الثقافة أيضاً بشكل مرئي ومسموع، فضلاً عن الأنشطة التطوعية والندوات التي تنظمها بحضور متخصصين في مختلف المجالات.

شاهد ايضا
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى