الشارع السياسيقبلي و بحري

الحركة الوطنية بالسويس.. تواجد مكثف أمام اللجان.. وعادل كمالي يؤكد : مصر ستخرج من عنق الزجاجة

سخرت أمانة حزب الحركة الوطنية المصرية في السويس، جميع امكانياته لمساعدة المشاركين في انتخابات مجلس الشيوخ 2020، إذ فتحت أبوابها أمام المواطنين لمساعدتهم في معرفة أماكن لجانهم الانتخابية، كما نظمت على مدار الأيام الماضية العديد من الفعاليات لتوعية الأهالي بأهمية المشاركة في هذا الاستحقاق الدستور وهو الأمر الذي أتى بثماره وأنعكس بصورة إيجابية على العرس الديمقراطي.

قال أحمد عادل كمالي أمين حزب الحركة الوطنية في السويس، أن الحزب يدعم القائمة الوطنية، وبذل كل ما في وسعه خلال الفترة الماضية، في توعية الأهالي بأهمية المشاركة في انتخابات مجلس الشيوخ حتى يكتبوا مستقبلهم المشرق بأيديهم، مؤكدا أن مصر ستخرج من عنق الزجاجة عقب خروج مجلس الشيوخ إلى النور ليقف جنبا إلى جنب مع مجلس النواب الذي تحمل الكثير والكثير خلال السنوات الماضية.

وأوضح أن وجود مجلس الشيوخ له العديد من الأثار الإيجابية على الحياة السياسية في مصر، أولها سرعة انجاز المقوانين التي تصب في مصلحة المواطن، بالإضافة إلى وجود كوادر تتمتع بالكفاءة والخبرة ولديها القدرة على احداث نقلة نوعية في المجتمع.

وأشاد كمالي بوعي الشعب المصري العظيم وتوافده بصورة مكثفة منذ صباح اليوم على اللجان الانتخابية، ليثبت للعالم أن مصر في طريقها إلى المستقبل ، كما ثمن جهود اللجنة العليا للانتخابات في تذليل جميع العقبات، والالتزام باجراءات التباعد الاجتماعي للوقاية من فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، والالتزام بقياس درجات الحرارة للمواطنين الذين اقبلوا على اللجان وتوفير الكمامات للمواطنين الذين حضروا بدونها.

زر الذهاب إلى الأعلى