قبلي و بحري

رئيس الغرفة التجارية بالمنيا: المحافظة واعدة في الاستثمار لتنوع الفرص الاستثمارية بها

قال المهندس أحمد راضي، رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بمحافظة المنيا، أن محافظة المنيا من المحافظات الواعدة في الاستثمار وذلك لتنوع الفرص الاستثمارية بها، سواء محجريه أو سياحية، وهناك أمثلة كثيرة للاستثمار الجاد داخل المحافظة، وآخرها مصنع البنجر والذى يضخ مليارات الجنيهات للاستثمار داخل المحافظة .

وأضاف رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية، أن زيادة الاستثمار بالمحافظة لابد له من خطة واضحة، بحيث يتم استغلال الموارد المتاحة من مناطق أثرية والنيل، وهذا يعطى محافظة المنيا فرص أكبر لجذب المستثمرين، فضلا عن أهمية الاهتمام بالمناطق الصناعية بشكل أكبر بمثابة زيادة حوافز الاستثمار بها .

وعن حركة التجارة الداخلية بالمحافظة، أكد راضي أن حركة التجارة جيدة ولا توجد بها أي مشكلات، مؤكدا على أن هناك تداول للسلع وجميع متوفر بشكل كبير جدا، بل أن هناك تنافسية في الأسعار وهذا أحدث توازن في السوق بالمحافظة، مشير إلى أنه في ظل أزمة كورونا لم يوجد أن سلعة واحدة من السوق في المنيا وخاصة السلع الاساسية اختفت بل الأكثر من ذلك أن محافظة المنيا تقوم بتصدير البطاطس والأولى في إنتاج القمح.

وعن أسعار الإيجارات داخل المحافظة، قال أن محافظة المنيا تعد واحدة من الأعلى قيمة إيجارية خاصة في المناطق الراقية، وفى جائحة كورونا كانت هناك مشكلة بين المستأجرين والملاك وتدخلت الغرفة وتمكنت من إيجاد حلول لكثير من المشكلات سواء بالإرجاء أو تقسيط التحصيل، فالأسعار الإيجارية في المنيا تبدأ من 2000 جنية 50 الف جنيه حسب الموقع المؤجر.

كتب ـ محمود الحسيني

زر الذهاب إلى الأعلى