عربى و دولى

ميشيل عون أمام الأمم المتحدة: تقسيم مرفأ بيروت لبقع جغرافية حل لإعادة تعميره

قال الرئيس مشيل عون رئيس لبنان ان لعل الحل الامثل في اعادة تعمير بيروت، هي تقسيم المنطقة المدمرة الى بقع جغرافية، وان كل دولة داعمة تستلم بقعة معينة لاعمارها.

واشار عون الى ان لبنان يريد كشف الحقيقة في ملف الانفجار، حيث منذ حصول الانفجار بدا التحقيق في شأن المسببات، وطلب المساعدة من دول عديدة للاستخدام الاقمار صناعية، من احب رؤية السفينة التي تحمل نترات الامونيوم، وايضا تحليل التربة.

واوضح ان لبنان في ازمة غير مسبوقة، حيث انها تواجه ازمات اقتصادية، في نفس الوقت انفجار مرفأ بيروت، وايضا ازمة كوفيد19، مضيفا ان قانون لا يقبل توطين او اللجوء، ولكن تم قبول الامر من اجل الانسانية، وانه بالنظر الان لحال سوريا فأصبح الحال يسمح بعودة السوريين لموطنهم، لذلك يتم العمل على ذلك.

وافاد انه يناشد مرة اخرى الدول الداعمة، ويرحب بتمديد الاتفاق مع اليونيفيل، وايضا يناشد الامم المتحدة في المساعدة وجعل اسرائيل في الابتعاد عن ممتلكات لبنان، وتحديد الحدود البحرية للبنان، حتى يسترجع لبنان حقه من موارد وبترول، مطالبا اسرائيل بترك مناطق لبنانية المنهوبة.

كتبت: الاء سعد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى