البحث عن الحقيقة

المال الحرام يتسلل من تركيا وقطر إلى جريدة Lapais الإسبانية لمهاجمة الدولة المصرية

- الصحيفة تهاجم الرئيس السيسي ومشروعاته القومي.. وتنشر لقاءات مع متحدث حكومة قطر

لازالت ألاعيب عناصر الإخوان القذرة بمساعدة تميم ورجاله من قطر وأيضا أردوغان وحاشيته ضد مصر مستمرة وبكل الطرق الملتوية وغير القانونية والتي تقوم على الرشاوي المالية واستخدام الأموال لشن حملات ممنهجة ضد مصر ورئيس جمهورية مصر العربية الرئيس عبدالفتاح السيسي، وكان آخر تلك المحاولات الحقيرة هي شراء موضوعات صحفية في صحف أجنبية لمهاجمة مصر ومنها صحيفة Lapais الإسبانية.

تاريخ الصحيفة

وهي صحيفة يومية إسبانية أسست في العام 1976 بالعاصمة مدريد، يمتلكها مجموعة التكتل الإعلامي الإسباني المعروفة باسم PRISA  A.S، Informaciones de Promotora وهي الصحيفة الثانية من حيث نسب التوزيع بالبلاد بعد صحيفة (إل موندو)، ولها وزن نسبي كبير في الصحافة الإسبانية، ولديها موقع إلكتروني باللغة الإسبانية والإنجليزية، أما إصداراتها الورقية اليومية فهي فقط بالإسبانية، ولديها على موقعها الإلكتروني نسخة موجهة للولايات المتحدة، نسخة للبرازيل ونسخة لإسبانيا ونسخة لإقليم كتالونيا.

موضوعات سلبية

تلك الصجيفة نشرت موضوعات تحمل إشارات سلبية عن مصر كموضوع عن العاصمة الإدارية الجديدة بعنوان “عاصمة فرعونية جديدة للسيسي”، وكانت أكثر المهتمين بموضوع المقاول الهارب محمد علي ونشرت أكثر من مقال عنه وقامت بعمل لقاء صحفي معه وهو ما يضع علامات استفهام على توجهها.

حكومة قطر

كما نشرت لقاء صحفيًا مع المتحدث باسم الحكومة القطرية يتحدث فيه عن المقاطعة العربية لقطر، وموضوعًا بعنوان “محمد علي المليونير المصري الذي يدعو لمظاهرات ضد السيسي من برشلونة”، وآخر عن افتتاح قطر متحفًا وطنيًا جديدًا.

زر الذهاب إلى الأعلى