تأجيل أولمبياد طوكيو يكلف اليابان نحو 300 مليار ين

ذكرت تقارير إعلامية يابانية اليوم الاثنين أن تأجيل دورة الألعاب الأولمبية المقررة في العاصمة اليابانية طوكيو لمدة عام واحد، سيكلف اليابان نحو 300 مليار ين (9ر2 مليار دولار)، منها 100 مليار ين تتعلق بإجراءات الوقاية من عدوى فيروس كورونا المستجد.

ومن المنتظر أن تحدد اللجنة المنظمة وحكومة طوكيو والحكومة اليابانية كيفية تقاسم العبء.

وذكرت اللجنة الأولمبية الدولية أنها ستتحمل جزءا من التكاليف الإضافية للتأجيل، لكنها لم تكشف عن تفاصيل حتى الآن.

وكان متوقعا أن تبلغ تكاليف استضافة أولمبياد طوكيو 35ر1 تريليون ين، قبل أن تعلن اليابان واللجنة الأولمبية الدولية في أذار/مارس الماضي تأجيل الأولمبياد لمدة عام واحد بسبب جائحة كورونا.

وذكرت وكالة الأنباء اليابانية (كيودو) نقلا عن مصادر لم تكشف عنها، أن تقريرا مؤقتا سيصدر بعد غد الأربعاء من قبل اللجنة المنظمة للأولمبياد وحكومة طوكيو والحكومة اليابانية، بشأن معايير مكافحة عدوى فيروس كورونا.

وأوضحت وكالة كيودو أن تكاليف تلك الإجراءات، تتضمن تكاليف إقامة البنى الأساسية للرعاية الصحية ومنها نظام إجراء الفحوص وشراء المعدات والأدوات اللازمة لجهود مكافحة انتشار الفيروس.

زر الذهاب إلى الأعلى