الاقتصاد التركي يدخل النفق المظلم بسبب سياسات أردوغان

قال مسعود محمد الكاتب الصحفي إن أساس الاستقرار في البلد هو الأمن والأمان ، وفي ظل كل هذه الحروب التي تقوم بها تركيا ، من حيث التدخل في سوريا وليبيا تدخلات غير شرعية ، والتدخل فيما بين الدول العربية فهذا لن يؤدي إلى استقرار اقتصادي .

وأوضح خلال مداخلة هاتفية له عبر قناة “اكسترا نيوز “أن كل هذه التدخلات التي تقوم بها تركيا سوف تكون نتيجتها انهيار الاقتصاد ، كما أنه ليس هناك استقرار داخلي في تركيا ،وهناك حالة اعتراض على سياسة أردوغان .

وأشار إلى أن العماد الثاني الأساسي لتركيا كان السياحة ، لكن في ظل هذه الأوضاع فمن يذهب إلى السياحة الآن ؟ ، كما أنه في بداية كل يوم جديد نشهد مقاطعة لبضائع تركيا ، وكل هذه العوامل المشتركة تؤدي إلى الانهيار المباشر .

واستطرد أن الإقتصاد مرتبط بشدة بالسياسة ، موضحا أن أردوغان يتصرف داخل تركيا وكأنه والي ، كما أنه أسس حالة من الفساد داخل البلاد بوضعه أشخاص غير كفوئيين في مناصب لا تصلح لهم .

واستكمل أنه يعمل على تنفيذ سياسات ومصالح حزبه فقط ، وهذا كان نتيجته انتشار الفساد داخل تركيا بدرجة كبيرة مع انهيار الإقتصاد التركي .

زر الذهاب إلى الأعلى