أهل الفن

اعتبروه خسارة كبيرة.. نجوم الفن ينعون الموسيقار إلياس رحباني

 

اليوم الموافق ٤ يناير ٢٠٢١، ينعي نجوم الفن الموسيقار إلياس رحباني، توفي الموسيقار اللبناني إثر إصابته بفيروس كورونا، عن عمر ينازه ٨٣ عاما.

ولد إلياس حنا الرحباني سنة ١٩٣٨، في قرية أنطلياس في محافظة جبل بلبنان شمال بيروت، درس الموسيقى في الأكاديمية اللبنانية، والمعهد الوطني للموسيقى ، إضافة إلى تلقيه دروساً خاصة لعشرة أعوام، تحت إشراف أساتذة فرنسيين في الموسيقى.

في التاسعة عشرة من عمره، أراد التوجه إلى روسيا ليكمل دراسته. لكن إصابة في يده اليمنى منعته من ذلك. وكان تلاشي الحلم صدمة عظيمة له. وقد تخلى أستاذه عن تعليمه. لكنه صمم على المتابعة بيده اليسرى، ووجّه اهتمامه إلى مجال التأليف الموسيقي.

وفي العشرين من عمره استدعته إذاعة بي بي سي البريطانية بفرعها في لبنان وتعاقدت معه على تلحين 40 أغنية و13 برنامجاً، فكان ذلك أول عمل رسمي له بأجر بلغ 3900 ليرة لبنانية.

كان عام ١٩٦٢محطة رئيسة في حياته؛ فقد بدأ فيه التعاون مع المغنّين المعروفين، بأغنية “ما أحلاها” للمغني نصري شمس الدين،وبدأ العمل كمخرج ومستشار موسيقي في إذاعة لبنان،وتعرّف على حبيبته “نينا خليل” وتزوجها.
بقي في إذاعة لبنان حتى ١٩٧٢،واشتغل أيضاً منتج موسيقي لدى شركات منتجة للأسطوانات،وفي ١٩٧٦سافر مع عائلته إلى باريس.

قدّم إلياس للعالم مئات من الأعمال الموسيقية، أسهمت في ثراء ورقيّ الفنون العربية خلال القرن العشرين.

لحّن أكثر من 2500 أغنية ومعزوفة، نحو 2000 منها عربية. وألّف موسيقى تصويرية لخمسة وعشرين فيلماً، منها أفلام مصرية، وأيضا لمسلسلات، ومعزوفات كلاسيكية على البيانو. من أشهرها موسيقى فيلم دمي ودموعي وابتسامتي وفيلم حبيبتي وفيلم أجمل ايام حياتي ومسلسل عازف الليل.

ومن أعماله ألحان وكلمات عدد من أشهر أغاني الفنانة فيروز. كذلك لحّن إلياس العديد من أغاني الفنانة صباح، مثل كيف حالك يا أسمر، شفته بالقناطر، ياهلي يابا. وغنى من ألحانه الفنانون وديع الصافي، ملحم بركات، نصري شمس الدين، وماجدة الرومي. كما تعاون مع عدد من مغني جيل أحدث، منهم جوليا بطرس وباسكال صقر.

أغاني إلياس لـ فيروز: يالور حبك، الأوضة المنسية، معك، يا طير الوروار، بيني وبينك، جينا الدار، قتلوني عيونا السود، يا اخوان، منقول خلصنا، ياي ياي يا ناسيني، كان الزمان، كان عنا طاحون.

الاء سعد

زر الذهاب إلى الأعلى