عربى و دولى

مقاتلة إثيوبية تخترق المجال الجوى السوداني

أعلنت الخارجية السودانية اليوم الاربعاء،عن قيام مقاتلة إثيوبية باختراق المجال الجوى السوداني، و حذرت إثيوبيا من عواقب وخيمة، ووصفت الحادث بالتصعيد الخطير.

وقالت وزارة الخارجية السودانية في بيان أن “في تصعيدخطير وغير مبرر اخترقت طائرة عسكرية إثيوبية الحدود السودانية الإثيوبية، الامر الذي يمكن أن تكون له عواقب خطيرة، ويتسبب في مزيد من التوتر في المنطقة الحدودية.”

وأضاف البيان “إن وزارة الخارجية السودانية إذ تدين هذا التصعيد من الجانب الإثيوبي فهي تطالبه بأن لا تتكرر مثل هذه الأعمال العدائية مستقبلا، نظرا لانعكاسها علي مستقبل العلاقات الثنائية بين البلدين وعلى الامن والاستقرار في منطقة القرن الافريقي”.

وفي وقت سابق من اليوم الاربعاءأكد السفير الإثيوبي بالسودان يبلتال امرو المو، علي ضرورة حل قضية الحدود بشكل ودي وعاجل.

وقال السفير الإثيوبي إن السودان استولى علي ٩ معسكرات إثيوبية منذ نوفمبر الماضي.

وأضاف أن اتفاقية ترسيم الحدود لعام ١٩٠٢ تمت دون تفويض منا، مشيرا إلي رفض إثيوبيا للاتفاقية الحدودية مع السودان.

من جانبها،أكدت السودان علي أن ادعاءات إثيوبيا بأنها ليست طرفا في اتفاقية ١٩٠٢ الحدودية غير صحيحة، مشدده علي امتلاكها ما يثبت مشاركة إثيوبيا في اتفاقية الحدود لعام ١٩٠٢.

رنا أحمد

اقرأ أيضا:

إثيوبيا: يجب حل قضية الحدود بشكل ودي

زر الذهاب إلى الأعلى