عربى و دولى

بينهم وزير خارجية سابق ..الجيش الاثيوبي يقتل 3 من أعضاء الحزب الحاكم بإقليم تيجراي

أعلنت قيادة الجيش الاثيوبي مساء اليوم الاربعاء أن قواته قتلت 3 من أعضاء الحزب الحاكم في إقليم تيجراي بينهم وزير خارجية سابق ، وفقا لقناة العربية فى خبر عاجل لها .

ومن جانب آخر أعرب معاذ تنقو رئيس المفوضية القومية للحدود بالسودان عن قلقه إزاء ما يجري على الحدود مع إثيوبيا .

وقال تنقو فى تصريحات لقناة العربية مساء اليوم : ندعو إثيوبيا إلى الاجتماع لوضع علامات الحدود كما في الاتفاق .

وفى وقت سابق من اليوم قدم رئيس المفوضية السودانية صورًا ملتقطة بالأقمار الاصطناعية، وخرائط، ووثائق، توضح “التعديات الاثيوبية” على الأراضى السودانية من جهة الشرق.

وعرض تنقو خلال لقائه مع السفراء وممثلى البعثات الدبلوماسية المعتمدين بالخرطوم والمنظمات الإقليمية والدولية، مسار المفاوضات التى جرت على مدى سنوات بين السودان وإثيوبيا، حول تحديد الحدود بين البلدين.

وأستعرض رئيس المفوضية الوثائق التى تخص عملية ترسيم الحدود وتحديدها بين البلدين، وخرائط للحدود، البالغة 725 كيلومترا، بجانب عددا من مذكرات التى تنازلت إحداها “الأطماع الأثيوبية فى الفشقة”، والتى ذكرت أنها بدأت منذ فجر الاستقلال بثلاثة مزارعين أثيوبيين، وأصبحوا الآن 10 آلاف مزارع.

وفى وقت سابق من اليوم أعلنت الخارجية السودانية قيام مقاتلة إثيوبية باختراق المجال الجوى السوداني، محذرة أديس ابابا من عواقب وخيمة، واصفة الحادث بالتصعيد الخطير.

وقالت الخارجية السودانية في بيان أنه “في تصعيد خطير وغير مبرر اخترقت طائرة عسكرية إثيوبية الحدود السودانية الإثيوبية، الامر الذي يمكن أن تكون له عواقب خطيرة، ويتسبب في مزيد من التوتر في المنطقة الحدودية.”

وأضاف البيان “إن وزارة الخارجية السودانية إذ تدين هذا التصعيد من الجانب الإثيوبي فهي تطالبه بأن لا تتكرر مثل هذه الأعمال العدائية مستقبلا، نظرا لانعكاسها علي مستقبل العلاقات الثنائية بين البلدين وعلى الامن والاستقرار في منطقة القرن الافريقي”.
أحمد عبد المنعم

زر الذهاب إلى الأعلى