الآن

ذو القرنين” يطلب عفوا رئاسيا من ترامب”

 

جيكوب تشانسلي الملقب بذي القرنين، هو أحد أبرز الشخصيات التي هاجمة مبنى الكابيتول بالكونجرس الامريكي، حيث ان تم مهاجمة الكونجرس الامريكي من قبل مؤيدي ترامب اثناء اعلان بايدن رئيسا رسميا للولايات المتحدة الامريكية.

طالب ذو القرنين بعفو رئاسي من ترامب، عن الجرائم التي ارتكبها خلال اقتحام الكونجرس الامريكي، حيث ان محاميه “البرت واتكينز” طالبا بوجوب حصول موكله على عفو رئاسي لانه كان يشعر بأنه يلبي دعوة ترامب لدخول المبنى فقط لا غير.

تشانسلي متعارف عنه نظرته بأن كل ما يحدث هو مؤامرة، حيث نال سخرية من الجميع، بسبب هيئته التي اقتحم بها الكونجرس خاصة الفرو والقرنين، ولكن تم التأكد من نيته لارتكاب الجرائم الخطيرة، حيث انه ترك رسالة على مكتب مايك بنس في مجلس الشيوخ مهددا له بتطبيق العدالة.

يواجه اكثر من ٢٠٠ مشتبه في أحداث اقتحام الكونجرس، حيث هناك العديد من الاتهامات لهم والتي تعد خطرة، من انتهاك للقوانين الفدرالية والسرقة وحيازة الأسلحة وغيرها، فماذا سيكون رد فعل ترامب على هذا الشغب؟

اقرا ايضا

العسومي : تدخلات الرئيس السيسي لمواجهة التدخلات الاجنبية أظهرت السيادة العربية

زر الذهاب إلى الأعلى