الآن

وزير قطاع الأعمال العام يوضح قراره بشأن تصفية مصنع الحديد والصلب بحلوان

 

قال الدكتور هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام” لا أستطيع أن أفهم فكرة الحوار المجتمعي ” ؛ وذلك تعليقا على قراره بتصفية مصنع الحديد والصلب بحلوان.

أكد توفيق في مداخلة هاتفية لبرنامج على مسئوليتي المذاع على قناة صدي البلد مع الإعلامي أحمد موسى أن شركة مصنع الحديد والصلب بحلوان مطروحة في البورصة ولايمكن أن تطرح للحوار المجتمعي .

أضاف أنه يوجد مديونيات كثيرة على شركة الحديد والصلب لشركة الفحم مضيفا أن شركة الفحم رفضت إعطاء الفحم للشركة بسبب تراكم الديون .

أردف أنه تم طرح مصنع الحديد والصلب بحلوان على مشغلين عالميين لإدارة المصنع ب4 ألاف عامل بدل من 7500 عامل .

تابع أن 5 شركات عالمية حصلوا على كراسة الشروط وعند التقدم تقدمت شركة واحدة فقط بنظام المقاولة .

أشار وزير قطاع الأعمال العام أن التأخير في تصفية المصانع كان من أجل توفير الأموال للعاملين مؤكدا أنه جلس مع الجميع في مصنع الحديد في قرار التصفية.

أوضح أن شركة الحديد والصلب كانت تستخدم غاز وفحم أكثر من الطبيعي لإخراج طن الحديد .

اقرا ايضا

هشام إبراهيم : خسائر مصنع الحديد والصلب يتكبدها المجتمع ككل 

زر الذهاب إلى الأعلى