السجيني: لجنة الإدارة المحلية استدعت أدوات رقابية متجانسة ومستدامة فى التعامل مع الحكومة

قال المهندس أحمد السجينى، رئيس لجنة الإدارة المحلية، ان لجنة الإدارة المحلية استدعت أدوات رقابية متجانسة ومستدامة فى التعامل مع الحكومة، مشيرا الى ان هناك علاقات إنسانية قوية بينهم وبين وزير التنمية المحلية اللواء محمود شعراوى، إلا ان التاريخ سيحاسبنا جميعا على الأداء على أرض الواقع وليس بالنوايا والجهد وانما بالأرقام.

وأضاف السجينى، خلال كلمته للتعقيب على بيان وزير التنمية المحلية أمام مجلس النواب، أن الحكومة تأتى وتتحدث ايضا بلغة الارقام، واتطلع ان يكون حديث الأرقام مقرون أيضا بنسب “كام من كام” بمعنى الإنتهاء من تنفيذ نسبة ما من أصل الرقم الإجمالى أو الكامل من المستهدف فى الفترة المحددة.

وتابع: “كنا ومازلنا نتطلع إلى الانتقال من شكلية الأداء الى موضوعية الأداء”، مؤكدا أن اللجنة انتهت خلال اجتماعات عديدة الى توصيات هامة بشأن عدد من الملفات الهامة مثل مواقف السيارات والنظافة وغيرها، وبالتالى لابد أن ينتج عنها نتيجة على ارض الواقع
واختتم تعقيبه، كنا ومازلنا نتطلع ان يكون هناك عمل مغاير بين الحكومة والبرلمان فى الأخذ بالتوصيات الصادرة من البرلمان.

وكان اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، أعلن عن أنه تم إنفاق 90 مليار جنيه فى عدد من المشروعات الخدمية بالمحافظات خلال العامين الأخيرين، استفاد منها 60 مليون مواطن، وذلك فى مشروعات الطرق والكبارى لتسهيل حركة المرور والربط الإقتصادى وكذلك مشروعات النظافة والإنارة وتنمية القرى وتوفير فرص عمل.

وأضاف شعراوى، خلال استعراضه أداء وزارته خلال الفترة الأاخيرة أمام الجلسة العامة للبرلمان اليوم، أنه تم تخصيص 21 مليار جنيه لرصف الطرق وإنشاء 75 كوبرى سيارات ومشاه يستفيد منها 25 مليون مواطن، لتيسيرر حركة المرور ونقل المنتجات.

وتابع: “أيضا من المستهدف رفع كفاءة 10 الاف كم طرق و10 كبارى سيارات ومشاه.

اقرأ أيضا:

 

زر الذهاب إلى الأعلى