أنقذوا الأطفال: 10 ملايين طفل أفغاني معرضين للمجاعة هذا العام

حذرت منظمة أنقذوا الأطفال من أن حوالي 10 ملايين طفل في أفغانستان معرضين للمجاعة هذا العام.

وقد أشارت منظمة “أنقذوا الأطفال” في بيان لها في شهر يونيو الماضي إلي أن ما يقدر بنحو 12ر8 مليون طفل في أفغانستان بحاجة إلى مساعدات إنسانية من أجل البقاء على قيد الحياة خلال العام الجاري بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
وكانت المنظمة أفادت في وقت سابق من هذا العام بأن حوالي 26ر5 مليون طفل أفغاني يحتاجون إلى مساعدة طارئة للبقاء على قيد الحياة. وبالرغم من ذلك وبسبب سياسات الإغلاق والتباعد الاجتماعي المستمرة، فقد أضيف نحو 3 ملايين طفل آخر إلى القائمة في الأشهر الأخيرة.
ودفع تفشي الوباء في أفغانسان الكثير من الأسواق، التي كانت توفر الحد الأدنى للأجور اليومية للملايين، إلى غلق أبوابها.
ونقل البيان عن مدير المنظمة في أفغانسان ميلان دينيك قوله:” إنه لا يمكن للملايين الوصول بسهولة إلى المرافق الصحية، في ظل وجود عدد قليل من تلك المرافق العاملة والتي تفتقر إلى الموارد الأساسية، بما في ذلك معدات اختبار الكشف عن فيروس كورنا، والقدرة على علاج الحالات الخطرة.
وأضاف ميلان أنه من الضروري في ظل هذا الوضع السماح للسلع الإنسانية والتجارية بالتدفق إلى أفغانستان، وإرسالها بسرعة إلى حيث تشتد الحاجة إليها.
رنا أحمد

فى ظل تحذير الأمم المتحدة من المجاعة ..حقوق الانسان بصنعاء: ندعو المجتمع الدولي لحماية أطفال اليمن

زر الذهاب إلى الأعلى