في ذكرى وفاته.. وحيد سيف.. فكهاني السينما

يمثل اليوم ١٩ يناير ذكرى وفاة «فكهاني السينما»، والكوميديان ذو الطراز المختلف، الفنان الراحل وحيد سيف الذي فارق الحياة في عمر ناهز الـ٧٩ عامًا، بعد صراع مع المرض نتج عنه هبوط حاد في الدورة الدموية، عام ٢٠١٣.

عرض خلال برنامج «صباح الخير يا مصر»، المذاع عبر «القناة الأولى»، تقرير لاسترجاع أهم أعماله ومحطات حياته، الفنان الذي بدأ حياته يوم ٢٠ مارس عام ١٩٣٩، الحاصل على ليسانس الآداب في التاريخ، شارك في عدة أعمال خلال دراسته، منها شكسبير، وحسن ومرقص وكوهين، وإنهم يدخلون الجنة مع مسرح الريحاني.

وكانت آخر أعماله، مسلسل زيرو ٩٠٠، ودول عصابة يا بابا، ومسرحية قشطة وعسل، ومثل في عدة أفلام منها سيد العاطفي، والكرنك، والزمهلاوية، وملف في الآداب، كذلك قدم في الدراما المال والبنون، والحلم والوهم، والنمل الأبيض.

تزوج الفنان وحيد سيف ٣ مرات، منهم ألفت سكر، أم أبنائه.

زر الذهاب إلى الأعلى