إيران تطالب كوريا الجنوبية باسترداد أموالها المجمدة لديها

قالت السفارة الإيرانية في كوريا الجنوبية في بيان أصدرته اليوم الثلاثاء، إن استرداد الأموال الإيرانية المجمدة لدى كوريا الجنوبية هي في مقدمة الأولويات للعلاقات الثنائية، وفقا لوكالة يونهاب للأنباء.

وذكرت السفارة الإيرانية أن زيارة النائب الأول لوزير الخارجية الكوري الجنوبي تشوي جونغ-غون لإيران الأسبوع الماضي، تناولت مسألة الأموال الإيرانية المجمدة لدي سيول.
وذكرت السفارة أن المساعد السياسي لوزير الخارجية الإيراني عباس عراقجي ذكر أن إيران تعتبر وقف التجارة خاصة التبادل التجاري الإنساني مثل الأدوية والأجهزة الطبية وغيرها، أمرا مثيرا للاستياء للغاية في العلاقات الثنائية، وأضاف أن الإجراءات الكورية الجنوبية في الأشهر الأخيرة كانت غير كافية للغاية، مما لم يساعد الشعب الإيراني الذي يعاني من الوضع الصعب بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.
وعبر “تشوي” للمسؤولين الإيرانيين عن أسفه من الوضع غير المواتي في تجارة الأدوية بين البلدين فيما يتعلق بالأموال الإيرانية المجمدة في كوريا الجنوبية، وأضاف أنه سيسعى لحل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن حسبما ذكرته السفارة.
وتقدر الأموال الإيرانية المجمدة لدى البنوك الكورية الجنوبية بـ 7 مليارات دولار بسبب العقوبات الأمريكية.
وأفادت السفارة بأن “تشوي” دعا الجانب الإيراني إلى تسريع اتخاذ الإجراءات القضائية تجاه ناقلة النفط الكورية الجنوبية المحتجزة في إيران.
وأضافت أنه من الواضح أن احتجاز ناقلة النفط الكورية الجنوبية هو محض “مسألة فنية” بسبب التلوث البحري، ويمكن أن يحدث في أي مكان في العالم، مؤكدة على أن إيران تقدم رفاهية ومرافق صحية مثالية لطاقم الناقلة المحتجزة.
وقد احتجز الحرس الثوري الإيراني ناقلة النفط “إم تي هانكوك كيمي” بدعوى تلوث البيئة في يوم 4 من يناير. وكانت الناقلة التي أبحرت من المملكة العربية السعودية متوجهة إلى الإمارات العربية المتحدة، تحمل على متنها طاقما من 20 شخصا بما يشمل 5 كوريين.
رنا أحمد
إيران: زلزالان يضربان أذربايجان الشرقية وهرمزكان

زر الذهاب إلى الأعلى