السفارة الأمريكية في بغداد تنفي وجودها في جرف الصخر

نفت السفارة الأمريكية في بغداد اليوم الثلاثاء، أي وجود أفراد أو قطعات أميركية في جرف الصخر، مؤكدتا علي عدم صلتها بالحادث.
وذكر المكتب الاعلامي للسفارة الامريكية في بغداد علي تويتر “نلاحظ وجود تقارير عن احتمالية وقوع انفجارات بالقُرب من جرف الصخر. يمكننا التأكيد على عدم وجود أفرادٍ أو قطعات أمريكية بالقرب من جُرف الصخر وليس هنالك ضلوع للولايات المتحدة في الحادث المزعوم.”
وأفادت وسائل إعلام عراقية بوقوع هجمات شنها طيران استهدفت مقار للحشد الشعبي العراقي المدعوم من إيران في منطقة جرف الصخر.
وبحسب مصادر، فإن هذه الهجمات نفذتها مقاتلات اف 16 الأمريكية، ما أسفر عن سماع دوي انفجارات متعددة.
وأشارت وسائل الإعلام إن الهجمات أسفرت عن مقتل 9 أشخاص، و4 انفجارات.

وقال المتحدث باسم الخارجية العراقية، أحمد الصحاف، أن الحكومة العراقية اتخذت مجموعة من الإجراءات لتوفير الأمن للبعثات الدبلوماسية شملت نشر قواتٍ وتكثيفَ التواجد الأمني.
وأضاف الصحاف في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء العراقية “واع” أن الحكومة العراقية تواصل التحقيق بخصوص استهداف البعثات الدبلوماسية.
ولفت إلى أن هناك تنسيقا على مستوى دبلوماسي واجتماعاتٍ مع سفراء للإعراب عن موقف العراق والتزاِمه بضرورة بقاء البعثات الدبلوماسية آمنة.
رنا أحمد

خلية الإعلام الأمني العراقي تنفي تعرض القطعات الأمنية ببابل لاعتداءات

زر الذهاب إلى الأعلى