الرئيسيةعربى و دولى

بريطانيا: الرفع الكلي لإغلاق كورونا سيكون بحلول يوليو المقبل

رنا أحمد

أعلنت الحكومة البريطانية أنها سترفع قيود الإغلاق الكلي المفروض لمواجهة تفشي فيروس كورونا بحلول يوليو المقبل.

ومن جانبه، أكد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الاثنين، على أنه لا يوجد أي برنامج للتلقيح ضد فيروس كورونا فعال بنسبة ١٠٠٪.

ويسعى جونسون، خلال الأيام القليلة القادمة، إلى تحديد الموعد الذي يمكن أن تنهي فيه بريطانيا الإغلاق العام الذي فرضته بسبب جائحة كورونا.

تحذير

وحذر رئيس الوزراء البريطاني من ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا في المستشفيات، مشيرا إلى أن من المتوقع أن يتم إعادة فتح المدارس بحلول 8 مارس القادم.

وأوضح جونسون أنه تم تطعيم 15 مليون مواطن بريطاني (الأكثر عرضة للمخاطر) ضد فيروس كورونا، في حين أن وزارة الصحة تحذر من أن أعداد الوفيات بسبب فيروس كورونا، وأعداد حالات الإصابة بهذا الفيروس، لا تزال مرتفعة.

من جانبه، أوضح وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، أنه يتعين “مراقبة البيانات”، لافتا إلى أن “الجميع يريد الخروج من هذا بأسرع ما يمكن وبأمان”.

وأشار هانكوك إلى أنه من المتوقع زيادة إمدادات التطعيم ضد فيروس كورونا مع تسارع وتيرة تصنيع اللقاح.

بريطانيا: لا نية لاعتماد جواز سفر للملقحين محليا ضد كورونا

جدير بالذكر أن بريطانيا أعطت نحو 15.062 مليون شخص، الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا، و537715 الجرعة الثانية، وذلك في أسرع عملية تطعيم مقارنة بعدد السكان على مستوى البلاد الكبرى.

وعلي صعيد آخر، أعلن وزير البيئة البريطاني جورج يوستيس، الثلاثاء الماضي، أن سلالة “كنت” المتحورة من فيروس كورونا هي الأكثر انتشارا في البلاد حاليا من سلالة جنوب أفريقيا،

وأكد وزير البيئة البريطاني على أن لقاحات كورونا أثبتت فاعليتها ضد سلالتي “كنت” وجنوب أفريقيا.
قال وزير شؤون الصحة البريطاني إدوارد آجار، الاثنين الماضي، أن المملكة المتحدة قد تحتاج لزيادة جرعات اللقاح للتعامل مع التحورات الجديدة لفيروس كورونا.

وأضاف آجار، أن 147 شخصا أصيبوا بفيروس كورونا المتحور الجنوب أفريقي المثير للقلق.

ومن جانبه، قال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون تعليقا على لقاح أسترازينيكا: واثقون في كل اللقاحات التي نستخدمها في المملكة المتحدة.

وأضاف: إن كل اللقاحات المستخدمة فعالة في الحماية من الموت والحالات الخطيرة، مشيرا إلى أن اللقاحات ستوفر الملاذ الآمن من فيروس كورونا.

وأكد رئيس الوزراء البريطاني على بذل جهد كبير في رقابة الحدود لخفض عدد الإصابات الوافدة.

وفي السياق، أكدت السلطات الصحية البريطانية على فعالية لقاح أسترازينيكا ضد سلالتي فيروس كورونا المتحورتين اللتين ظهرتا بالمملكة المتحدة وجنوب إفريقيا.

وقد أصدرت سلطات جنوب إفريقيا قرار بتعليق استخدام لقاح أسترازينكيا في البلاد.
وعلقت جنوب إفريقيا خططها لتلقيح العاملين في مجال الرعاية الصحية بلقاح أسترازينيكا بعد أن أشارت تجربة سريرية محدودة إلى أنه غير فعال في منع الأعراض الخفيفة إلى المتوسطة من سلاسة فيروس كورونا المنتشرة في البلاد.

وتلقت جنوب إفريقيا أول مليون جرعة من لقاح أسترازينيكا الأسبوع الماضي، وكان من المتوقع أن تبدأ في إعطاء الجرعة الأولى للعاملين في مجال الرعاية الصحية في منتصف فبراير.

وتشير النتائج المبكرة المخيبة للآمال إلى أن اللقاح قد لا يكون مفيدا.

وأشارت نتائج التجربة، التي لم تتم مراجعتها حتى الآن، إلى أن لقاح أسترازينيكا يوفر الحد الأدنى من الحماية ضد أعراض كورونا “الخفيفة والمتوسطة” بين الشباب المعرضين للسلالة الجديدة من الفيروس في جنوب إفريقيا.

السفير البريطاني في العراق: ندعم بغداد وأربيل في التحقيق حول الهجوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى