الآنعربى و دولى

المفوضية الأوروبية: تم توزيع 170 مليون لقاح ضد كورونا حول العالم

رنا أحمد

أعلنت المفوضية الأوروبية، اليوم الأربعاء، عن خطة للتزود بالجيل الثاني من اللقاحات لمواجهة تحورات فيروس كورونا.

وأوضحت المفوضية الأوروبية أن اللقاحات أثبتت قدرا من الفعالية ضد سلالات فيروس كورونا المتحورة.

وأكدت المفوضية على أنه تم توزيع 170 مليون لقاح ضد كورونا حول العالم، كما تم الاتفاق مع شركة موديرنا على 300 مليون جرعة لقاح إضافية.

وعلى صعيد آخر، أعلنت المفوضية الأوروبية، الأربعاء الماضي، أن دول الاتحاد حصلت على 26 مليون جرعة لقاح ضد فيروس كورونا منذ ديسمبر.

وأشارت المفوضية الأوروبية إلى أنه لم يتم التأكد من جدوى اللقاحات ضد السلالات الجديدة من فيروس كوفيد-١٩.

وأكدت المفوضية على وجود أسباب موضوعية وراء التأخير في حملة التطعيم في دول الاتحاد الأوروبي.

الصحة الألمانية: التحورات الجديدة لفيروس كورونا تنتشر بسرعة في ألمانيا

وأوضحت المفوضية الأوروبية أن تحالف كوفاكس سيبدأ توزيع لقاحات كورونا على الدول النامية الشهر الحالي.

وفي السياق، أعلن الاتحاد الأوروبي، الإثنين، عن أنه لا يمكن الحكم علي زيارة وزير خارجية الاتحاد إلى موسكو بالنجاح أو الفشل.

وأكد الاتحاد الأوروبي على أن زيارة وزير خارجية الاتحاد إلى موسكو صعبة لكن ضرورية، مشيرا إلي أن طرد دبلوماسيين أوروبيين خلال زيارة بوريل يظهر استراتيجية روسيا.

وأشار الاتحاد الأوروبي إلى أن بوريل أبلغ موسكو رسالة واضحة وحازمة خلال زيارته.

وقال وزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، في منشور أصدره أمس الأحد بعد عودته من موسكو، إن روسيا تواصل الابتعاد عن الاتحاد الأوروبي “معتبرة القيم الديمقراطية تهديدا جوهريا”، مضيفا أن وزراء خارجية دول التكتل سيبحثون احتمال فرض عقوبات على الجانب الروسي خلال اجتماعهم المرتقب يوم 22 فبراير بسبب قضية حقوق الإنسان.

ومع ذلك صرح بوريل قبل ذلك خلال المؤتمر الصحفي مع لافروف يوم 5 فبراير بأن الاتحاد الأوروبي يدعو للحوار مع روسيا، مشيرا إلى أن هناك مجالات يمكن ويجب أن يتعاون الترفان في إطارها.

وكانت المحادثات بين وزير الخارجية الروسي والمفوض الأوروبي في موسكو الأولى من نوعها بين الطرفين منذ 3 سنوات.

ومن جانبها، أعربت الخارجية الروسية عن استغرابها من تقديرات مفوض الاتحاد الأوروبي السامي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل، حول زيارته لموسكو، مؤكدة أنها تتعارض مع تصريحاته السابقة.

وقالت الوزارة، في بيان أصدرته مساء الأحد: “اطلعنا باستغراب على تقديرات بوريل لنتائج زيارته، إنها تتناقض كثيرا مع التصريحات التي أدلى بها خلال مؤتمر صحفي في موسكو”.

وأضافت: إن بوريل كان بإمكانه إعلان تقديره للزيارة فور اختتامها خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مبينة أن كبير الدبلوماسيين الأوروبيين لم يقيده أحد من حيث الوقت أو الشكل.

وتابعت الوزارة: “ربما تلقى كبير الدبلوماسيين الأوروبيين عند وصوله إلى بروكسل توضيحات حول النقاط التي كان يجب عليه التركيز عليها، لكن هذا الأمر فقط يؤكد من يصيغ سياسة الاتحاد الأوروبي وكيف يتم ذلك”.

الحكومة الإسرائيلية توافق على إدخال شحنة لقاح كورونا إلى قطاع غزة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى