الرئيسيةصحة

الصحة البريطانية: البيانات الأولية تؤكد انخفاض معدل العدوى بعد التطعيم

قال وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، إن “هناك علامات على أن أرقام المستشفيات حول حالات الإصابة بفيروس كورونا، تنخفض أكثر من الموجة الأولى”.

وأضاف هانكوك إلى أن البيانات الأولية أظهرت انخفاض معدل العدوى بعد التطعيم باللقاحات المضادة لفيروس كورونا، مؤكدا على أن “التجارب السريرية جارية لتقرير ما إذا كان يجب أن يحصل الأطفال على تطعيمات فيروس كورونا”.

وعلي صعيد آخر، أكد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الاثنين الماضي، على أنه لا يوجد أي برنامج للتلقيح ضد فيروس كورونا فعال بنسبة ١٠٠٪.

كورونا يضرب أسرة رونالدينيو 

ويسعى جونسون، خلال الأيام القليلة القادمة، إلى تحديد الموعد الذي يمكن أن تنهي فيه بريطانيا الإغلاق العام الذي فرضته بسبب جائحة كورونا.

وحذر رئيس الوزراء البريطاني من ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا في المستشفيات، مشيرا إلى أن من المتوقع أن يتم إعادة فتح المدارس بحلول 8 مارس القادم.

وأوضح جونسون أنه تم تطعيم 15 مليون مواطن بريطاني (الأكثر عرضة للمخاطر) ضد فيروس كورونا، في حين أن وزارة الصحة تحذر من أن أعداد الوفيات بسبب فيروس كورونا، وأعداد حالات الإصابة بهذا الفيروس، لا تزال مرتفعة.

من جانبه، أوضح وزير الصحة البريطاني، مات هانكوك، أنه يتعين “مراقبة البيانات”، لافتا إلى أن “الجميع يريد الخروج من هذا بأسرع ما يمكن وبأمان”.

وأشار هانكوك إلى أنه من المتوقع زيادة إمدادات التطعيم ضد فيروس كورونا مع تسارع وتيرة تصنيع اللقاح.

جدير بالذكر أن بريطانيا أعطت نحو 15.062 مليون شخص، الجرعة الأولى من اللقاح المضاد لفيروس كورونا، و537715 الجرعة الثانية، وذلك في أسرع عملية تطعيم مقارنة بعدد السكان على مستوى البلاد الكبرى.

وزيرا الصحة والتنمية المحلية أمام لجان النواب اليوم وغداً.. كورونا وفساد المحليات أبرز الموضوعات

رنا أحمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى