صحةعربى و دولى

الصحة السعودية: أكثر من 541 ألفا تلقوا لقاح كورونا حتى الآن

أكدت وزارة الصحة السعودية، اليوم الاحد، على أن أكثر من 541 ألفا تلقوا اللقاح المضاد لفيروس كورونا حتى الآن.

وأعلنت وزارة الصحة عن تسجيل ٣١٥ حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال ٢٤ ساعة الماضية، وقد سجلت المملكة ٣٧٥٠٠٦ حالة إصابة منذ بدء انتشار الوباء.

وقالت الوزارة إن عدد الوفيات قد بلغ ٤ حالات وبذلك بلغ عدد الوفيات منذ بداية الجائحة وحتى الآن ٦٤٦١ حالة وفاة.

كما سجلت المملكة ٣٤٩ حالة تعافي، ليصبح إجمالي عدد الحالات المتعافية ٣٦٦٠٩٤.

الخارجية السعودية: نتابع ببالغ القلق والاهتمام تطورات الأحداث في الصومال

وفي السياق، أعلنت وزارة الصحة السعودية، الخميس الماضي، عن الاكتفاء بجرعة لقاح واحدة لمن أصيبوا سابقا بفيروس كورونا.

وأقرت اللجنة الوطنية للأمراض المعدية الاكتفاء بجرعة واحدة لمن سبق وأن أصيبوا بفيروس كورونا، على أن تكون بعد مرور ٦ أشهر من تعافيهم، وتعتبر الجرعة منشطة للمناعة الطبيعية التي تكونت لديهم، وستكون الحالة الصحية في تطبيق “توكلنا” محصّن (متعافي) خلال الستة شهور بعد التعافي.

وأعلنت وزارة الصحة السعودية، اليوم الخميس، عن انطلاق المرحلة الثانية من التطعيم باللقاح المضاد لفيروس كورونا في المملكة.

وقالت الوزارة، في تغريده لها عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، إنه يمكن للراغبين بأخذ اللقاح معرفة أماكن مراكز تلقي اللقاح وحجز الموعد من خلال تطبيق “صحتي”، مشيرة إلى أن ذلك سيكون حسب الفئات ال وكانت وزارة الصحة السعودية دعت جميع السعوديين والمقيمين للتسجيل على تطبيق “صحتي” من أجل أخذ اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي، مؤكدة على مجانية الحصول على اللقاح لكل السعوديين والمقيمين بناء على توجيهات القيادة العليا للدولة.

وسجلت المملكة العربية السعودية، أمس الأربعاء، ارتفاعا جديدا في عدد الإصابات المسجلة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، خلال الـ 24 ساعة الاخيرة. وأعلنت وزارة الصحة، تسجيل 334 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) ليصبح إجمالي عدد الإصابات المسجلة في المملكة 373702 حالة.

وقالت الوزارة السعودية إنه تم تسجيل 349 حالات تعافٍ جديدة ليصبح الإجمالي 364646 حالة، مؤكدة تسجيل 4 حالات وفاة جديدة، ليرتفع الإجمالي إلى 6445 حالة وفاة.

الخارجية السعودية: نتابع ببالغ القلق والاهتمام تطورات الأحداث في الصومال

رنا أحمد

 

زر الذهاب إلى الأعلى