أهل الفن

اليوم.. ذكرى وفاة شيخ المخرجين “هنري بركات”

اليوم الموافق ٢٣ فبراير هو ذكرى وفاة شيخ المخرجين “هنري بركات”، ولد في حي شبرا بالقاهرة ١١يونيو عام 1914 لأسرة من أصل لبناني، حصل على ليسانس الحقوق وبعدها سافر إلى “باريس” ليدرس الإخراج السينمائي على أصوله، وعاد إلى مصر وبدأ رحلته الفنية الطويلة بعد أن تخرج من كلية الفنون الفرنسية بالمنيرة عام 1935.

بدأ هنري حياته الفنية كمساعد مخرج وقد اكتشفته وقدمته الفنانة والمنتجه آسيا داغر حيث كانت تبحث عن مخرج يخرج لها فيلمًا جديدًا بعد أن تركها المخرج أحمد جلال وكان قد تزوج من ابنة أختها الفنانة ماري كويني وانشغلا معا في تكوين شركه سينمائيه فاتجهت المنتجة آسيا داغر للبحث عن مخرج جديد ليخرج لها فيلم الشريد عام 1942 الذي كان بداية رحلته السينمائية.

منذ بداياته لم يقتصر اهتمامه على الإخراج فقط، بل تنبه مبكرًا لعنصر التحرير (المونتاج) وانعكس ذلك على عمله كمخرج، وتنبه في وقت مبكر إلى ضرورة البحث عن كتب تتحدث عن المونتاج، حيث خلال مشوار امتد لأكثر من نصف قرن كامل قدم (بركات) عددًا هائلًا من الأفلام يعد العديد منها علامات في السينما المصرية ومن كلاسيكياتها.

اليوم… ذكرى وفاة المخرج السينمائي “حسام الدين مصطفى”

كان قد قدم عددًا كبيرًا من الأفلام مع عدد من النجوم فائقي الشهرة، فقدم عشرة أفلام مع (فريد الأطرش) وثلاثة أفلام ل(عبد الحليم حافظ)، وثلاثة أفلام ل(ليلي مراد)، وفيلمين ل(صباح)، وفيلمين ل(محمد فوزي)، وفيلمين) ل(فيروز)، وفيلمين ل(هدي سلطان)، ولكن نصيب الأسد كان للعملاقة الراحلة (فاتن حمامة) التي مثلت معه 18 فيلمًا، بعضها من أهم الأفلام في السينما المصرية، و يُذكر منها (دعاء الكروان)، (الحرام)، (الخيط الرفيع)، و(ليلة القبض على فاطمة) و(أفواه وأرانب).

وكما علمنا انه لم يقتصر على الاخراج فقط بل ايضا عمل في كتابة السيناريو ومن اهم اعماله: 1942: المتهمة، 1945: هذا جناه أبي، 1947: الهانم، 1948: العقاب، 1948: الواجب، 1949: عفريتة هانم، 1950: معلش يا زهر، 1950: أمير الانتقام، 1951: في الهوا سوا، 1950: ساعة لقلبك…وغيرها العديد من الاعمال.

اشترك في العديد من المهرجانات منها:مهرجان برلين السينمائي الدولي، فيلم (حسن ونعيمة)، و مهرجان برلين السينمائي الدولي، فيلم (دعاء الكروان)، و مهرجان كان السينمائي (الحرام)، و مهرجان نيودلهى (في بيتنا رجل)، و مهرجان جاكرتا (الباب المفتوح)، و مهرجان فالنسيا (ليلة القبض على فاطمة).

تم تكريمه في العديد من المهرجانات المختلفة منها:باريس1984، فالنسيا1985، مهرجان الإسكندرية 1991، تليفزيون لوس أنجلوس أمريكا 1989، مونبيليه1992، مهرجان القاهرة 1994، و حصل على جائزة الدولة التقديرية في الفنون من المجلس الأعلى للثقافة، عام 1995.

ورحل عن عالمنا السينمائي ليس بمخرج فقط بل سيناريست ومنتج ايضا ٢٣ فبراير ١٩٩٧ عن عمر يناهز ٨٢ عاماً.

في ذكرى رحيله.. من هو «صلاح ذو الفقار»؟

زر الذهاب إلى الأعلى