الآنالرئيسية

الحزب الاشتراكي الاسباني وحزب الشعب يتفقان على تجديد إدارة هيئة الإذاعة والتلفزيون

 

توصل كل من الحزب الاشتراكي العمالي الإسباني وحزب الشعب إلى اتفاق لتجديد مجلس إدارة هيئة الإذاعة والتلفزيون الإسبانية، والذي يتكون من عشرة أعضاء، حيث سيتم التصويت على أعضائه الستة الأوائل في البرلمان هذا الصباح.

كورونا يجبر بايدن على تنكيس الاعلام الامريكية لمدة 5 أيام
وبحسب صحيفة البايس الإسبانية اتفق الطرفان على أن يكون خوسيه مانويل بيريز تورنيرو رئيسًا لهيئة الإذاعة والتلفزيون الإسبانية.
وقد تأجلت الاتفاقية لحين إلغاء حظر بقية المؤسسات التي تشارك في التفاوض أيضًا (المجلس العام للقضاء، المحكمة الدستورية، ومحقق الشكاوى، محكمة الحسابات والوكالة الإسبانية لحماية البيانات).
وقد أصدر الحزب الاشتراكي العمالي الإسباني وحزب الشعب بيان اليوم الخميس أكدا فيه على مواصلة المفاوضات في الأيام المقبلة.
ويمهد الاتفاق على تجديد هيئة الإذاعة والتلفزيون الإسبانية، الذي تم التوصل إليه الليلة الماضية، الطريق للاتفاق الشامل الذي يتفاوض عليه الحزب الاشتراكي وحزب الشعب لتجديد المؤسسات العليا، وخاصة القضاء.
وقرر المفاوضان الرئيسيان فليكس بولانيوس، الأمين العام للرئاسة، وتيودورو غارسيا إيجيا، الأمين العام لحزب الشعب، فصل المفاوضات المتعلقة بتجديد المؤسسات العليا في إسبانيا عن بعضها، حيث تم فصل الاتفاق على تجديد التلفزيون العام، والتي يجري التصويت عليها في البرلمان صباح اليوم.
وسيتألف مجلس إدارة هيئة الإذاعة والتلفزيون الإسبانية من خوسيه مانويل بيريز تورنيرو كرئيس للهيئة، والمخرجين رامون كولوم وإيلينا سانشيز وكونسبسيون كارمن كاسكاجوسا وخوسيه مانويل مارتين ميديم المقربون من حركة بوديموس، وروبرتو لاكيدين وكارمن ساستر، جينارو كاسترو وماريا كونسويلو أباريسيو وخوان خوسيه بانيوس.
رنا أحمد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى