الشارع السياسي

«تضامن البرلمان»: «حياة كريمة» مبادرة عظمة على عظمة

شهد اجتماع لجنة التضامن الاجتماعي والأسرة بمجلس النواب، خلال اجتماعها اليوم السبت، برئاسة الدكتور عبد الهادي القصبي، اشادات كبيرة بمبادرة ” حياة كريمة” التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، وذلك لتحسين مستوى الحياة للفئات المجتمعية الأكثر احتياجًا على مستوى الدولة، والارتقاء بمستوى الخدمات اليومية المقدمة للمواطنين الأكثر احتياجًا ولاسيما في القرى.

وقال الدكتور عبد الهادي القصبي، رئيس لجنة التضامن الاجتماعي، إن المدة المستهدفة لتنفيذ مبادرة ” حياة كريمة” في 3 سنوات، ستسجل في التاريخ حال تنفيذها في هذا الوقت، كإنجاز بكل المقاييس وشهادة للإدارة المصرية في التحدي.

وأضاف القصبي، أن مدة الـ3 سنوات جاءت بتوجيهات القيادة السياسية التي تملك روح التحدي، مشيرا إلي ما حظت به المبادرة من إشادة دولية لاسيما وأنها تستهدف تغيير وجه الريف المصري قائلا: “عظمة علي عظمة “.

وتابع القصبي، أن مشروع حياة كريمة يعد تغير شامل في شكل مصر وتنتج عنها تغير كامل للمعيشة لأهلنا في الريف وتغير ثقافي بجانب كونه سيساهم في اختفاء بعض الأمراض لاسيما وأن الدولة تعمل علي تغير وتهيئة المناخ لنجاح المشروع.

وأكد رئيس لجنة التضامن بمجلس النواب، أن هذا المشروع الضخم سيولد فرص عمل كبيرة ويشكل انقلاب في شكل الحياة المصرية بالكامل وهو من أهم المشاريع القومية.

وفي السياق ذاته، أشار “القصبي” إلي حجم الكباري في مصر خلال الفترة الاخيرة، بقوله : “الدولة حقها تدخل في موسوعة الأرقام القياسية”.

من جانبه أيضا اشاد النائب أحمد فتحي، بمبادرة حياة كريمة باعتبارها بوابه التنمية للقري المصرية، مطالبا بإيفاد اللجنة ببيان بشأن التوزيع الجغرافي.

ودعا “القصبي” إلى أهمية ايفاد الحكومة اللجنة بيان حول عدد القري التي تم اطلاق المبادرة بها وكذا المشروعات المنفذة ونسب التنفيذ.

تضامن البرلمان : نتابع الإجراءات الوقائية فى دور الرعاية وتسهيل صرف المعاشات

زر الذهاب إلى الأعلى