الكورة أجوان

رسميا.. شالكه يقيل جروس ومديره الرياضي

أعلن نادي شالكه متذيل جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم (بوندسليجا) اليوم الأحد فسخ تعاقده مع مدربه السويسري كريستيان جروس ويوخين شنايدر المدير الرياضي بسبب تراجع النتائج والاضطرابات داخل الفريق.

وتلقى شالكه هزيمة كاسحة على ملعب شتوتجارت بخمسة أهداف لهدف أمس السبت بعد أسبوع واحد من خسارة مباراة ديربي الرور أمام بوروسيا دورتموند بأربعة أهداف دون رد، وسط تقارير أشارت إلى أن بعض لاعبي الفريق طالبوا قيادات النادي بضرورة التخلص من جروس الذي تولى المسؤولية في أواخر كانون أول/ديسمبر الماضي.

واستغنى شالكه عن جروس وشنايدر بجانب مدير الفريق ساشا رايتر ومدرب اللياقة البدنية فيرنر ليوثارد.

وقرر شالكه تعيين رئيس الأكاديمية بيتر كنايبل في منصب المدير الرياضي لكن لم يستقر بعد على هوية المدير الفني الجديد.

وقال ينز بوشتا رئيس المجلس الإشرافي لشالكه في بيان “القرارات المتخذة لم يكن هناك مفر منها بعد العروض المخيبة أمام دورتموند وشتوتجارت”.

وأضاف “الموقف الرياضي واضح ، لذا علينا أن نفكر فيما بعد نهاية الموسم في كل القرارات الخاصة بالموظفين والتي لم تتخذ بعد، وفي الوقت ذاته فإن الفريق ملتزم الآن بخوض الثلث الأخير من الموسم بأقصى نجاح ممكن ، اللاعبون يدينون بذلك للجماهير والنادي”.

ونفى شالكه أمس وجود “حالة تمرد” داخل الفريق ضد جروس، قبل أن يظهر الفريق بشكل باهت أمام شتوتجارت، وعلقت صحيفة “بيلد” على ذلك بالقول “لم يسبق وأن لعب فريق ضد مدربه بمثل هذه الطريقة”.

ويتذيل شالكه جدول ترتيب البوندسليجا بتسع نقاط من 23 مباراة بفارق تسع نقاط عن منطقة الأمان بعد أن فاز مرة واحدة فقط طوال الموسم.

جروس /66 عاما/ هو رابع مدرب يرحل عن تدريب شالكه هذا الموسم بعد ديفيد فاجنر ومانويل باوم والمدرب المؤقت هوب ستيفينز.

ويعاني شالكه من أزمة مالية طاحنة حيث تبلغ ديونه أكثر من 200 مليون يورو (241 مليون دولار) ويواجه شبح الهبوط للمرة الأولى منذ عام 1981، وبعد ثلاثة أعوام فقط من الحصول على لقب الوصيف خلف بايرن ميونخ.

وتفادى شالكه الهبوط في الموسم الماضي بفضل النتائج الجيدة التي حققها في النصف الأول من الموسم، قبل أن يفز بالمباراة الأولى فقط في الدور الثاني في طريقه نحو مسيرة محبطة شهدت خوضه 30 مباراة دون أي انتصار، لكن فوزه على هوفنهايم 4 /صفر في يناير الماضي جعله يتفادى بأعجوبة معادلة الرقم القياسي السلبي لتاسمانيا برلين الذي خاض 31 مباراة دون أي انتصار.

ورحل فاجنر عن تدريب شالكه بعد مباراتين فقط من بداية الموسم الذي بدأه الفريق بهزيمة كاسحة بثمانية أهداف دون رد على ملعب بايرن ميونخ حامل اللقب، فيما استمرت ولاية باوم لأسابيع قليلة قبل أن يواجه نفس مصير سلفه.

وتردد أن الصفقات التي أبرمها شالكه في فترة الانتقالات الشتوية الماضية متمثلة في سياد كولاسيناك وشكوردان موستافي وكلاس يان هونتلار كانت وراء قرار إقالة جروس ، حيث أكد  رايتر إجراء محادثات مع اللاعبين لكن دون الكشف عن فحواها.

المواجهة السلبية التي خاضها شالكه أمام شتوتجارت تضمنت إهدار ضربة جزاء من قبل نبيل بن طالب الذي تعرض للإيقاف ست مرات من قبل في النادي، والذي بدا وأنه ليس المنوط بتسديد ضربات الجزاء.

وأعرب جروس عن خيبة أمله من تصرف اللاعب وطالب باستبعاده من التسديد ، موجها حديثه للاعب قائلا “عليك مناقشة الأمور بطريقة صحيحة عندما يكون هناك خلافا”.

زر الذهاب إلى الأعلى