الآنالرئيسية

إزالة الوقود المستهلك من مفاعل محطة فوكوشيما اليابانية

 

قالت “شركة طوكيو للطاقة الكهربائية” إن أعمال إزالة كافة الوقود النووي المستهلك من حوض تخزين مفاعل محطة فوكوشيما النووية رقم 1 المعطل قد اكتملت اليوم الاحد الموافق 28 فبراير.
وبحسب وكالة “أساهي شينبون” اليابانية، تعتبر هذه المرة هي الأولى التي يتم فيها إفراغ أي من أحواض التخزين في المفاعلات الثلاثة المنكوبة، والتي انتهت قبل أقل من أسبوعين من الذكرى العاشرة للانهيار الثلاثي في المجمع النووي في محافظة فوكوشيما الواقعة شمال شرق طوكيو.

وقد استمرت عملية إزالة جميع وحدات الوقود المستهلك البالغ عددها ٥٦٦ الموجودة في حوض تخزين المفاعل رقم ٣ لمدة عامين من محطة فوكوشيما اليابانية .

وأدى الانتهاء من أعمال الإزالة في المفاعل رقم 3، الذي تضرر بشدة جراء انفجار الهيدروجين خلال الانهيار، إلى تقليل المخاوف بشأن السلامة العامة في محطة فوكوشيما النووية.

وكيل مجلس الشيوخ تشارك في حفل السفارة اليابانية تحت شعار مجتمع تتألق فيه المرأة
ويقع حوض تخزين المفاعل رقم 3 في الطابق العلوي من المبنى، مما يشكل خطرًا بسبب المخاوف من وقوع زلزال قوي آخر يدمر الهيكل ويهدد قدرة شركة طوكيو للطاقة الكهربائية على تبريد الوقود المستهلك.

ويجب أن يظل الوقود المستهلك باردًا لأنه ينبعث منه مستويات عالية من الإشعاع والحرارة المتحللة.
وتم التخطيط لنقل الوقود المستهلك من حوض المفاعل رقم 3 إلى حوض تخزين أرضي في المحطة لضمان إدارة الوقود المستهلك بأمان.

وقد بدأت أعمال إزالة الوقود المستهلك في أبريل 2019 بعد إزالة الأنقاض، حيث تم استخدام رافعة خاصة بذراع آلية لرفع الوقود المستهلك.

وتمت عملية الإزالة عن بعد من مركز تشغيل يبعد 500 متر بسبب الإشعاعات العالية داخل مبنى المفاعل.
وتعرضت عملية إزالة الوقود المستهلك لسلسلة من الأعطال في المعدات والرافعة بعد وقت قصير من بدء المشروع.

وشابت عملية الإزالة تعقيدًا كبيرا بسبب الأنقاض والحطام في حوض المفاعل، والتي شوهت بعض وحدات الوقود المستهلك.

وخلال المرحلة الأخيرة من أعمال الإزالة، استطاع العاملين الانتهاء من خلال العمل في مناوبات على مدار الساعة.

وبدأت أعمال الإزالة بعد ثلاث سنوات تقريبًا من إعلان الحكومة وشركة طوكيو للطاقة الكهربائية عن خارطة طريق أولية للعمل في ديسمبر 2011.

وتم الانتهاء من إزالة الوقود المستهلك من مبنى المفاعل رقم 4 في أواخر عام 2014، وقد تم إغلاق المفاعل رقم 4 للصيانة قبل الكارثة التي نجمت عن زلزال وتسونامي شرق اليابان في عام 2011.

فيما يتعلق بالمفاعلين رقم 1 ورقم 2، اللذان انصهارا بعد الزلزال وتسببت كارثة تسونامي في تعطيل أنظمة التبريد بهما، لا تزال 1000 وحدة وقود مستهلك مجتمعة في أحواض التخزين الخاصة بهما.

وتهدف شركة طوكيو للطاقة الكهربائية إلى بدء أعمال الإزالة في المفاعلين في السنة المالية 2024 أو ما بعدها.
وبصرف النظر عن الوقود المستهلك، ما زال هناك حوالي 800 إلى 900 طن من الوقود النووي المذاب في المفاعل رقم. 1
رنا أحمد

زر الذهاب إلى الأعلى