عربى و دولى

وزير الاعلام اليمني : نستغرب استمرار صمت المجتمع الدولي ازاء مليشيا الحوثي

أعرب وزير الاعلام اليمني معمر الارياني عن إستغرابه تجاه استمرار صمت المجتمع الدولي ازاء مليشيا الحوثي التى تستهدف المدنيين الابرياء فى اليمن والمملكة السعودية .
استمرار تهريب الاسلحة الايرانية

وقال الارياني فى سلسلة تغريدات نشرها عبر حسابه على تويتر مساء اليوم الاحد : استمرار تصعيد مليشيا الحوثي في محافظة مارب بالتزامن مع تصاعد هجماتها الارهابية على المدنيين والأعيان المدنية في السعودية، باستخدام الصواريخ البالستية والطائرات المسيرة ايرانية الصنع، يؤكد استمرار تهريب ألاسلحة الايرانية، وان المليشيا مجرد أداة لزعزعة أمن واستقرار اليمن ودول المنطقة .
تقويض جهود إنهاء الحرب
وأضاف : إن “الهجمات تؤكد مضي النظام الايراني في تقويض جهود إنهاء الحرب واحلال السلام في اليمن وفق المرجعيات الثلاث،وسياسات نشر الفوضى والارهاب في المنطقة،وأن مليشيا الحوثي مجرد واجهة لإدارة هذا المخطط عبر خبراء وسلاح إيرانيين دون اكتراث بتفاقم المعاناة الانسانية لليمنيين جراء استمرار الحرب .
تحدي لإرادة المجتمع الدولي
وتابع الوزير أن “الهجمات الارهابية تؤكد تحدي مليشيا الحوثي لإرادة المجتمع الدولي، وأنها لا تفقه لغة السلام ولا تتقن سوى القتل والتدمير، وأنها اداة رخيصة لتنفيذ اجندة ايران وخبرائها الذين باتوا يتحكمون بالقرار السياسي والعسكري، دون ان يحق لقيادتها الاعتراض وان من يعترض يتم تصفيته جسدياً .
صمت المجتمع الدولي
وأضاف : نستغرب استمرار صمت المجتمع الدولي ازاء مليشيا ارهابية تتحرك بكل حرية كذراع ايراني لقتل اليمنيين وتجنيد الاطفال والمدنيين بالقوة والاكراه والزج بهم في محارق الموت وتدمير النسيج الاجتماعي،واطلاق الصواريخ والطائرات المسيرة والمقذوفات على دول الجوار، واشعال الحرائق في المنطقة .
وفى وقت سابق أكد وزير الاعلام اليمني معمر الارياني أن تجارب مليشيا الحوثي الارهابية منذ نشأتها تؤكد أنها لا تفهم سوى لغة القوة .
وقال الارياني فى سلسة تغريدات نشرها عبر حسابع على تويتر أمس السبت : إن ” تجارب اليمنيين مع مليشيا الحوثي الارهابية المدعومة من ايران منذ نشأتها تؤكد أنها لا تفهم سوى لغة القوة، وأنها لن تنصاع لدعوات وجهود التهدئة ووقف إطلاق النار والانخراط في مسار لبناء السلام على قاعدة المرجعيات الثلاث، إلا تحت ضغط عسكري وسياسي، وهو ما يجب أن يستوعبه المجتمع الدولي .
وأضاف : أنه ” منذ انقلابها (الحوثيون ) على الدولة لم تجلس مليشيا الحوثي على طاولة حوار إلا تحت الضغط العسكري، الاولى عندما سيطر الجيش الوطني على فرضة نهم المدخل الشمالي للعاصمة المختطفة صنعاء، والثانية عندما اقتربت القوات المشتركة من السيطرة على مدينة الحديدة وذهب الحوثيين للتفاوض في السويد .
وأوضح الارياني أنه ” في كل جولات التفاوض التي شاركت فيها مليشيا الحوثي لم تكن جادة في الوصول لحل سلمي للازمة، وكان الجلوس على طاولة الحوار مجرد مناورة لالتقاط الأنفاس وترتيب صفوفها وتجنيد المزيد من المغرر بهم،والعودة للتصعيد العسكري تنفيذا للاجندة الايرانية وزعزعة الأمن والاستقرار في اليمن والمنطقة .
وطالب الوزير “المجتمع الدولي والامم المتحدة بعدم إضاعة المزيد من الوقت والجهد في محاولات عبثية لإقناع قيادات مليشيا الحوثي الجنوح للسلم فيما دماء اليمنيين تنزف ومعاناتهم تتفاقم جراء تصعيدها العسكري، والتحرك الجاد لدعم جهود الدولة لبسط سيطرتها وإنهاء الانقلاب ووضع حد للمعاناة الانسانية .
وفى وقت سابق أفادت فضائية سكاى نيوز الاخبارية نقلا عن مصادر مطلعة بإعتقال زعيم تنظيم القاعدة في وادي حضرموت قابوس بن طالب في عملية نوعية للتحالف العربي بالتعاون مع الأجهزة الأمنية والعسكرية اليمنية بالمنطقة .
وأشارت سكاى نيوز إلى أن بن طالب مسؤول عن مقتل عشرات المدنيين والعسكريين في وادي حضرموت .
أعلن تحالف دعم الشرعية فى اليمن مساء اليوم الخميس إعتراض وتدمير صاروخ باليستي أطلقته ميليشيا الحوثي تجاه السعودية .
وقال التحالف العربي فى بيان : نتخذ الإجراءات اللازمة لحماية المدنيين بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني .
تمكنت قوات تحالف دعم الشرعية فى اليمن من تدمير طائرة مسيرة مفخخة أطلقتها ميليشيات الحوثيين تجاه السعودية .
وقال العميد الركن تركي المالكي المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف فى بيان مساء اليوم الأربعاء : إن قوات التحالف المشتركة تمكنت من اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار “مفخخة” أطلقتها الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران بطريقة ممنهجة ومتعمدة لاستهداف المدنيين والأعيان المدنية في مدينة خميس مشيط.
واكد المالكي أن قوات التحالف تتخذ وتنفذ الإجراءات العملياتية اللازمة لحماية المدنيين والأعيان المدنية وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.
وفى وقت سابق أفادت وكالة الانباء السعودية بإصابة 5 سعوديين جراء سقوط مقذوف عسكري أطلقته ميليشيات الحوثيين تجاه المملكة .
وقال العقيد محمد بن يحيى الغامدي المتحدث الإعلامي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان فى بيان صباح اليوم الثلاثاء : إن الدفاع المدني تلقى بلاغاً عن سقوط مقذوف عسكري أطلقته عناصر الميليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران من داخل الأراضي اليمنية تجاه إحدى القرى الحدودية بمنطقة جازان، وبمباشرة جهات الاختصاص للموقع اتضح سقوط المقذوف العسكري في أحد الشوارع العامة، ما نتج عنه إصابة (5) مدنيين، منهم (3) مواطنين و(2) من المقيمين من الجنسية اليمنية، بإصابات متوسطة نتيجة تطاير الشظايا، وتم نقلهم للمستشفى لتلقي الرعاية الطبية المناسبة .
وأضاف : كذلك تضرر منزلين ومحل تموينات و(3) مركبات مدنية بعدة أضرار مادية إثر الشظايا المتطايرة، كما تمت مباشرة تنفيذ الإجراءات المعتمدة في مثل هذه الحالات.
وفى هذا الصدد أكدت وزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون ) أن المملكة السعودية شريك استراتيجي لواشنطن وعلينا واجب دعمها والدفاع عن أمنها .
ووصف البنتاجون فى بيان اليوم الاثنين العلاقات العسكرية مع السعودية بالقوية .
وفى السياق جددت الولايات المتحدة الاحد إلتزامها بشراكتها الطويلة مع السعودية فى الدفاع عن أراضيها .
كما أدانت واشنطن هجمات الحوثيين على مناطق سكنية في السعودية ودعت إلى وقفها فورا .
وفى هذا الصدد أدان البرلمان العربي الهجوم الارهابي من قبل ميليشيات الحوثيين فى اليمن على المملكة السعودية .
وطالب البرلمان فى بيان نشره عبر موقعه الالكتروني مساء اليوم الاحد المجتمع الدولي بتدخل عاجل لوقف الأعمال الإرهابية المتكررة على المملكة.
وفى السياق أفاد الديوان الأميري القطري بأن أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اجري اليوم الاحد إتصالا هاتفيا مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان ، مؤكدا فيه دعم بلاده للمملكة فى حربها ضد ميليشيات الحوثيين .
وقال الديوان فى بيان : إن “الشيخ تميم عبر عن دعم بلاده الراسخ للسعودية”.
وفى سياق متصل أعربت دولة قطر عن إدانتها للهجوم على السعودية وافة العدوان بأنه ينافي كل الأعراف والقوانين الدولية .
وقالت الحكومة القطرية فى بيان اليوم : ندين بأشد العبارات الهجوم الصاروخي الذي استهدف الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية الشقيقة ونعتبره “عملاً خطيراً ضد المدنيين الأمر الذي ينافي كل الأعراف والقوانين الدولية” .
وأضافت : نجدد التأكيد على موقفنا الثابت من رفض العنف والأعمال الإجرامية والتخريبية مهما كانت الدوافع والأسباب.

وفى وقت سابق أعلن تحالف دعم الشرعية فى اليمن الجمعة تدمير صاروخ باليستي أطلقته ميليشيا الحوثي تجاه السعودية .
وقال التحالف العربي فى بيان : ميليشيا الحوثي حاولت استهداف أحد الأعيان المدنية بالمنطقة الجنوبية .
وكانت الخارجية الامريكية أكدت وقوف الولايات المتحدة بجانب المملكة السعودية التي تواجه الهجمات الإرهابية للحوثيين .
وقالت الخارجية فى بيان الخميس : إيران ووكلاؤها أصبحوا أكثر جرأة خلال السنوات الماضية وسياسية الضغط القصوى لم تحقق أهدافها .
وأضافت : أوضحنا لشركائنا في المنطقة أن علينا تكثيف الجهود لوضع حد للأزمة الإنسانية في اليمن .

نواب بالكونجرس يعترضون على تخفيف العقوبات على طهران
وفى السياق قدم 44 نائبا جمهوريا بالكونجرس الامريكي مشروع قانون يمنع رفع العقوبات عن إيران .
وبحسب وسائل اعلام أمريكية أن النواب المعترضين على رفع العقوبات عن طهران ربطوا هذه الخطوة بملفات دعم الإرهاب والصواريخ البالستية .
وعلى سياق متصل أكد الاتحاد الاوروبي أن التعاون الكامل مع الوكالة الدولية حيوي لمراقبة أنشطة إيران النووي .
وطالب الاتحاد في بيان اليوم الخميس إيران بالتراجع عن انتهاكاتها للاتفاق النووي ، مؤكدا أن خطوات طهران تمنع وصول الوكالة الدولية لمعلومات عن المنشآت الحيوية ومراقبة أنشطة التخصيب .
وأعرب الاتحاد عن قلق الكتلة إزاء تعليق إيران التزامها بالبروتوكول الإضافي فى 23 نوفمبر الجاري .
هذا وأعرب المتحدث باسم خارجية الاتحاد الأوروبي بيتر ستانو عن قلق الكتلة إزاء خطوات إيران الاخيرة بشأن الاتفاق النووي .
وقال ستانو فى حديثه لقناة العربية مساء اليوم الخميس : المنطقة بحاجة إلى استقرار ولا بد من جهد شامل لإرسائه .
وأضاف : الوقت ليس لصالحنا ويجب استعجال المسار الدبلوماسي مع إيران .
وأوضح المتحدث أن أولوية الاتحاد الان تتمثل فى إمتناع إيران عن أي خطوات أحادية إضافية تقوض الاتفاق ، مؤكدا أن الوقت الآن هو للدبلوماسية ولحل المشاكل مع إيران عبر المفاوضات .
الولايات المتحدة تحذر

احمد عبد المنعم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى