ترند و سيو

تطالب بتعويض 10 ملايين جنيه.. القصة الكاملة لقضية رانيا يوسف والقناة العراقية

تعد قضية الفنانة رانيا يوسف والإعلامي العراقي نزار الفارس، مُقدم برنامج «مع الفارس»، واحدة من أهم وأبرز قضايا الفن في مصر والوطن العربي في الوقت الحالي ، فمنذ اللحظة الأولى التي تم عرض الحلقة التي أثارت غضب الجمهور العربي لما قالته الفنانة المصرية خلالها ، وبدأت الاتهامات تتبادل بين طرفي اللقاء.

قصة الفنانة رانيا يوسف والقناة العراقية

القصة بدأت عندما ظهرت الفنانة المصرية عبر قناة الرشيد العراقية مع الإعلامي العراقي نزار الفارس في برنامج مع الفارس ،في الجمعة الأول من يناير 2021 وتحدثت “يوسف” – بشكل أغضب الجمهور العربي أجمع – عن مفاتنها بلا خجل عند سؤالها عن إطلالتها في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي 2020 .

رانيا يوسف تطالب بتعويض 10 ملايين جنيه

وقال المحامي طارق العوضي محامي الفنانة المصرية في بيان إعلامي على حسابه الشخصي على موقع فيسبوك  ” الفنانة رانيا يوسف تتقدم ببلاغ الي النائب العام، ضد قناة الرشيد العراقية واحد المذيعين بالقناة، وتقيم دعوى تعويض ضدهما بمبلغ 10 ملايين جنيه.

تقدم مكتبنا موكلا عنها ببلاغ الي معالي النائب العام ضد قناة الرشيد العراقية واحد المذيعين بالقناة بسبب ما قامت به القناة والمذيع من مخالفات شكلت جرائم جنائية معاقب عليها قانونا ومخالفات لقواعد عمل القنوات الاجنبية بمصر .

بيان محامي الفنانة رانيا يوسف

وتابع : “كان أخرها اقامة مؤتمر صحفي تناول بث اخبار كاذبة وتشهير بها فضلا عن ارتكاب جريمة محاولة التأثير علي سير القضايا المنظورة أمام المحاكم اضافة الي استغلال الحلقة استغلالا سياسيا رفضته الفنانة المصرية حينها وما زالت ترفضه .. كما اننا بصدد رفع دعوى تعويض ضد القناة والمذيع المذكورين بسبب ما اصاب موكلتنا من اضرار مادية وادبية جراء ما قاما به من بث دعايات واخبار كاذبه ونشر حلقة مغايرة للحقيقة والادعاء عليها بما لم يحدث .

اقرأ المزيد.. رانيا يوسف تنشر صور من مسلسل اللعبة

وأختتم “العوضي” بيانه قائلاً : “وجدير بالذكر الي سابقة تقدمنا بشكوى رسمية الي المجلس الأعلى للإعلام وكذلك شكوي الي سيادة سفير الجمهورية العراقية بمصر مدعمة بالمستندات والتسجيلات الصوتية “.

براءة رانيا يوسف من تهمة الفعل الفاضح

وكانت محكمة جنايات جنح قصر النيل، قد قضت في 21 فبراير الماضي ببراءة الفنانة رانيا يوسف من تهم ارتكاب الفعل الفاضح وازدراء الدين الإسلامي والإفساد.

وفي وقت سابق كان المُذيع العراقي نزار الفارس، مُقدم برنامج «مع الفارس»، الذي يُقدمه عبر قناة الرشيد العراقية، قد أعلن استنكاره للبيان الذي نشرته الفنانة رانيا يوسف، مؤكدة خلاله أنها وقعت ضحية لحوارها معه، وقال “الفارس” «كانت على علم بكلٍ شيء قبل تسجيل الحلقة

نزار الفارس يقاضي رانيا يوسف

وأكد نزار الفارس، إنّه سيُقاضي رانيا يوسف، ويتقدم ببلاغٍ ضدها ، بتهمة التشهير، كونها كانت على دراية وعلم بتفاصيل الحلقة قبل تسجيلها، كما أنه وجهت له الشكر والتحية فور عرضها على شاشات التليفزيون.

بيان رانيا يوسف

ونشرت الفنانة رانيا يوسف في بيان لها من قبل أكدت خلاله أنها وافقت على الظهور في القناة بعد إلحاح من مذيع عراقي، مشيرة في بيانها: “مع كامل حبي وتقديري لشعب العراق العزيز والجمهور العراقي، فقد أرسل هذا المذيع رسائل كثيرة وملحة قائلا إن لقائي مع قناته ليلة رأس السنة سيكون نصرا كبيرا له في مجال عمله وان القناة لا تملك الميزانية التي تجعلها تدفع المبالغ التي يحصل عليها الشخصيات العامة والفنانين”.

“وبعد إلحاح مستمر وافقت على إجراء اللقاء دون أي مقابل مالي وتقديرا للجمهور العراقي الكبير.. لكنني وفي أثناء الحوار فوجئت ببعض الأسئلة التي يمكن ان نسميها (أسئلة سمجة) فكان الرد التلقائي مني ان أجيب بشيء من السخرية والضحك وهذه طريقة معروفة لمواجهة السماجة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى