البحث عن الحقيقة

الرئيس السيسي ينحاز مجددا للشعب ويقدر تضحيات المواطن بعد زيادة الأجور والمعاشات

60 مليون مواطن مستفيد من هدية السيسي لموظفي الجهاز الإداري بالدولة

قدم الرئيس السيسي اليوم هدية لشعب مصر مقدراً لتضحياتهم ومجهوداتهم خلال فترة الإصلاح الاقتصادي و موفياً بوعده بتحسين المستوى المعيشي لكل مواطن مصري فقرر الرئيس السيسي اليوم فى اجتماعه مع رئيس الوزراء مصطفى مدبولى ووزير المالية محمد معيط بزيادة المرتبات لكل العاملين بالجهاز الإداري للدولة و رفع الحد الأدنى للأجور إلى 2400 جنيه و تقديم علاوات و حوافز للمواطنين و زيادة معاشاتهم و ترقية المستوفين الشروط لذلك إلى جانب إقرار حوافز مالية للموظفين المنتقلين للعاصمة الإدارية وهذا القرار أتى له صدى كبير من المواطنين المصريين الذين شعروا بأن الرئيس يعلم بأحوالهم و يسعى جاهداً لتحقيق رفاهيتهم و أيضاً لقى هذا القرار تأييد من المسئولين بالدولة و فيما يلى نعرض لكم آراء قادة الدولة عن قرار الرئيس السيسى و تفاصيل أكثر عن القرار .

الرئيس السيسي منحاز للشعب

قال محمد معيط وزير المالية إن قيادة الدولة وعدت الشعب بأن كل مرة سيكون هناك فرصة لتحسين مستوى المعيشة ستنفذ ذلك و دائماً الرئيس السيسي منحاز للناس و لتحسين معيشتهم و توجهاته دائماً فى هذا الاتجاه مؤكداً أن أغلب التوجيهات تركز على الطبقة المتوسطة لأنها العمود الفقري للدولة .وأضاف محمد معيط أن القرارات المتخذة اليوم بشأن الزيادات المالية جميعها ذاهبة للناس و للطبقة المتوسطة وتحركنا بإيجابية من اجل تحسن المستوى المعيشي .وأوضح محمد معيط أن الخدمة المدنية غير المخاطبين من قبل كانت نسبة الزيادة بها 10% وهم المعلمين والأطباء وأساتذة الجامعات وفى العام الماضي تم زيادتها إلى 12% وفى هذا العام ستزداد إلى 13% و لا نكتفى بذلك ولكن هناك حافز إضافى مبلغ مقطوع للدرجة السادسة والخامسة بدءاً من 175 و الدرجة الثالثة 225 و الدرجة الثانية 275 والدرجة الأولى 325 و المدير العام 350 و وكيل الوزارة 375 و وكيل أول الوزارة 400 يتم جمع هذا مع الحافز الإضافى حتى نعلى من مستوى معيشة الطبقة المتوسطة ليصل لها مبلغ لتعويضهم عن فترة الإصلاح .وأستكمل محمد معيط أن الموازنة الجديدة تقوم على أربع محاور أساسية أولها الألتزام بالانضباط المالى و تحقيق فائض أولى 1.5% أى 90 مليار جنيه و تخفيض عجز الموازنة من المتوقع أن تكون 7.8 و نستهدف أن تصل إلى 6.0 وهذا يشير إلى تخفيض احتياجات الأستيراد.

وأردف محمد معيط فى مداخلة هاتفية لبرنامج ” على مسئوليتي ” المذاع على فضائية ” صدى البلد ” أن الموازنة 2020-2021 مصروفاتها 1760 مليار جنيه وتقدير الإيرادات 1260 مليار و يمكن أن يكون هناك عجز 460 مليار جنيه . وأشار محمد معيط أن بسبب جائحة فيروس كورونا تم تخفيض الضريبة المفروضة على الضرائب 60% و ضرائب تذاكر الطيران انخفضت 58% إلى جانب إسقاط الضريبة العقارية للمنشآت السياحية مؤكداً أن خزانة الدولة العامة متأثرة بالسلب بسبب الجائحة و كل قطاعات الدولة متأثرة بسبب الجائحة ولكن رغم ذلك تسعى الدولة جاهدة لتوفير حياة كريمة و مستوى معيشي جيد للمواطن المصري .

هدية من الرئيس السيسي

وأضاف صالح الشيخ رئيس الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة إن بدأت حركة الترقيات فى 2019 استفاد منها 1.5 مليون مواطن وكان هناك حركة ترقيات فى 2020 استفاد منها 250 ألف مواطن و حركة الترقيات الحالية هى هدية من الرئيس السيسي وسيستفيد منها 2 مليون و 300 ألف مواطن .وأضاف صالح الشيخ أن قانون الخدمة المدنية به تدرجات وظيفية بدءاً بالمستوى الثالث به ثلاث مستويات و المستوى الثانى به مستويين و المستوى الأول و ليحدث الانتقال من مستوى لآخر يجب أن يقضي المرء 3 سنوات و يجب أن يكون على رأس العمل فى حركة الترقيات ولا يوجد أى جزاءات او متقاعس عليه وهذه تعتبر الشروط الأساسية للترقية .وأردف صالح الشيخ أن بعض الجهات التى لها لوائح خاصة ممكن أن لا يحدث فيها أى ترقيات مثل الهيئات الاقتصادية مؤكداً أنه فى نهاية عام 2021 سيتم الانتهاء من الملف الوظيفى للهيكل الإدارى للدولة .وأكمل صالح الشيخ أن المقرر نقلهم حتى الآن 40 ألف 177 موظف سيتم نقلهم للعاصمة الإدارية وهم يخضعوا لتدريبات مكثفة بعد تقييم لقدراتهم فى مجالات مختلفة .

60 مليون مواطن مستفيد

وأردف فخرى الفقى رئيس لجنة الخطة و الموازنة بمجلس النواب إن قرارات الرئيس السيسي بشأن زيادة الأجور و العلاوات والترقيات هى مبادرة الجميع يسعد بها لأنها تصب فى البعد الاجتماعى و أيضاً فى البعد الاقتصادي .

وأشار فخرى الفقى أن زيادة الحد الأدنى للأجور إلى 2400 جنيه هو تحسين لمعيشة المواطن و أيضاً تحسين أجور الموظفين المخاطبين بقانون الخدمة المدنية إلى جانب زيادة المعاشات فقرار الرئيس السيسي يستفيد منه 60 مليون مواطن مصرى .

وأردف فخرى الفقى أن قرار الرئيس اليوم يتكامل مع قرارات الأمس بشأن تملك الوحدات العقارية بفائدة 3% و على مدار 30 عام و يتكامل أيضا مع مشروع تطوير القرى المصرية بمراكزها و توابعها كلها مشاريع متكاملة توضح مدى جهود الرئيس لإرضاء كل مواطنين الدولة المصرية ومدى شعوره بهم و بحالهم .

وأكد فخرى الفقى فى مداخلة هاتفية لبرنامج ” صالة للتحرير ” المذاع على فضائية ” صدى البلد ” أن قرارات الرئيس السيسى بشأن زيادة الأجور لا تؤثر على القطاع الاقتصادي و إنما تخدمه و تخدم البعد الاجتماعي ، فالقطاع الاقتصادى الآن يجنى ثمار عمل سنوات سابقة ولولا الاستقرار الأمنى و السياسي ما كان سيحدث ذلك .وأوضح فخرى الفقى أن المعاشات ستزداد بنسبة 13% تبعاً لقرارات الرئيس اليوم و ستزداد فى العام المالى الجديد فى شهر يوليو القادم 13% مرة أخرى غير الزيادة الحالية مما سيرفع أجور المعاشات لأضعاف .

الرئيس يقدر تضحيات شعبه

وأكد النائب عصام هلال عفيفي الأمين العام المساعد لحزب مستقبل وطن و عضو مجلس الشيوخ إن قرار الرئيس السيسى بزيادة أجور العاملين بالدولة و إعطاء علاوات و ترقيات يوضح مدى إحساس الرئيس بشعبه و يقدر ظروفهم و تضحياتهم العديدة خلال فترة الإصلاح الاقتصادي .وأكمل عصام هلال عفيفي أن الدولة المصرية بفضل تضحيات شعبها وصلت لمرحلة أستقرار اقتصادى و بدأت مرحلة الأنطلاق الأقتصادى على أرض الواقع فى كل مكان فى مصر فهناك إنشاءات و خطط التنمية لا تركز على منطقة بعينها وإنما تنفذ من إسكندرية و حتى أسوان فالجمهوية الثانية بدأ المواطن يشعر بملامحها .

وأشار عصام هلال عفيفي فى مداخلة هاتفية لبرنامج ” صالة التحرير ” المذاع على فضائية ” صدى البلد ” أن الدولة المصرية رغم جائحة كورونا التى تؤثر على العالم كل ولكن نسب التنمية فى مصر تعلو بإيجابية و المشروعات تنفذ فى كل مكان .و من جانبه أضاف النائب عصام هلال عفيفي فى الفترة القادمة أنه يجب أن تكون فى الفترة القادمة حركة المواطن المصري مشابهة لحركة قيادته فى العمل الجاد .

اقرأ أيضا.. الرئيس السيسي يوجه بإطلاق برنامج تمويل عقاري لمحدودي الدخل لمدة 30 عاما بفائدة 3%

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى