الرئيسيةعربى و دولى

10 قتلى.. ماذا حدث في ولاية كولورادو الأمريكية؟

شهدت ولاية كولورادو الأمريكية من المدن في الولايات المتحدة الأمريكية الكثير من جرائم القتل الجماعي التي يقوم بها مسلحين في الأماكن العامة والتي يروح ضحيتها الأبرياء.

وتعد الولايات المتحدة الأمريكية واحدة من أكثر الدول في العالم التي يرتفع بها معدل الجريمة، فمن حين لأخر تشهد المدن الامريكية حوادث قتل جماعية مؤسفة.

حادث قتل في ولاية كولورادو الأمريكية

شهدت مدينة بولدر بولاية كولورادو الامريكية، الاثنين، جريمة قتل مروعة راح ضحيتها ١٠ أشخاص من بينهم ضابط شرطة.
وقام مسلح بإطلاق نار جماعي داخل أحد المراكز التجارية بمدينة بولدر بولاية كولورادو الأمريكية، مما أسفر عن مقتل ١٠ أشخاص.
ويأتي هذا الحادث بعد أسبوع من حادث مقتل ٨ نساء، ستة منهم آسيويات في مدينة أتلانتا، والتي اتهم فيها شاب يبلغ من العمر ٢١ عاماً.

تفاصيل حادث ولاية كولورادو الأمريكية

قالت الشرطة الأمريكية إن مسلح قام بإطلاق النار، في متجر ” كينج سوبرز” في منطقة تيبل ميسا بمدينة بولدر، التي تبعد حوالي ٥٠ كلم من مدينة دنفر عاصمة ولاية كولورادو.
ولم تفصح الشرطة عن هوية القتلى في الحادث المروع، باستثناء الضابط القتيل إريك تالي الذي كان أول من استجاب للبلاغ عن الحادث، وفقد حياته بعد إصابته بالرصاص، وفقا لرئيسة شرطة مدينة بولد ماريس هيرولد.


وقد تداول مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي فيديو يظهر ثلاث قتلي ممددين على الأرض داخل المتجر وخارجه، بالتزامن مع إطلاق النار بالمتجر الذي شهد الحادثة، ولم تؤكد الشرطة صحة الفيديو بعد.
وقد أحاطت قوات الشرطة بمتجر” كينج سوبرز” بمدينة بولدر، بعد حوالي نصف ساعة من بدء المسلح في إطلاق النار، كما حاصرت مدرعات الشرطة منطقة الحادث لمنع هروب المعتدي.
وقد أكد قائد شرطة مدينة بولد كيري ياماغوتشي، على أن قوات الشرطة هرعت إلى مكان الحادث فور تلقيها البلاغ، مشيرا إلى أن الشرطة استطاعت اقتحام المتجر في وقت قصير جداً.
وأفاد بعض الشهود الذين تم انقاذهم من داخل المتجر أن ضباط الشرطة قد تمكنت من إنقاذهم من خلال سطح المبني.
وقد استخدم ضباط الشرطة سلم لسيارة إطفاء، للصعود لسطح متجر” كينج سوبرز”، لمحاولة دخول المتجر وإلقاء القبض على القاتل.
وقد ذكر بعض شهود العيان الذين تمكنوا من الفرار من المتجر عبر باب خلفي، أن القاتل شرع في إطلاق النار حوالي الساعة الثالثة عصراً (بالتوقيت المحلي).
المدعي العام لولاية كولورادو يعلن القبض على المعتدي
أعرب المدعي العام في ولاية كولورادو مايكل دوغيرتي، عن حزنه الشديد جراء وقوع جريمة قتل جماعي مروعة في مدينة بولدر.


وقال دوغيرتي: ” تمكنت قوات الشرطة من اعتقال القاتل، وقد شهدت عملية القبض علية إصابته ببعض الجروح”.
وأضاف: “سيتم تحقيق العدل للضحايا الأبرياء الذين كانوا يعيشون حياتهم في سلام، قبل أن يقتلهم هذا المعتدي بشكل مريع”.
ومن جانبها، لم تذكر الشرطة أي تفاصيل عن القاتل، أو دافعه لارتكاب هذه الجريمة البشعة.


وقد صور أحد الشهود مقطع فيديو يظهر لحظات القبض على المشتبه به، حيث تم القبض علي رجل أبيض في منتصف العمر، يرتدي سروال رياضي، ويداه مكبلتان خلف ظهره، وتظهر عليه علامات إصابة خفيفة بالقدم.
وسيستغرق التحقيق في حادثة مدينة بولدر بعض الوقت، حيث ستواصل فرق التحقيق الجنائي عملها في مكان الحادث لعدة أيام.

حادث ولاية كولورادو الأمريكية

ذكرت وسائل إعلام أمريكية، أن السلاح المستخدم في عملية إطلاق النار بمتجر ” كينج سوبرز” في منطقة تيبل ميسا، هو رشاش من نوع “إيه آر-15”.
ويعد رشاش “إيه آر-15″، واحد من الأسلحة الأكثر انتشاراً في أمريكا، وقد جري استخدامه في الكثير من جرائم القتل الجماعي في الولايات المتحدة.
رد فعل البيت الأبيض علي حادث قتل ولاية كولورادو الأمريكية
أوضحت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن، يتابع مستجدات الحادث باستمرار.
وقد طالب الرئيس جو بايدن، منتصف فبراير الماضي، الكونجرس الأمريكي، بضرورة تعديل القوانين المنظمة لبيع الأسلحة النارية في الولايات المتحدة.
وتقدم بايدن بهذا الطلب بالتزامن مع الذكري الثالثة لحادثة مدرسة ثانوية بولاية فلوريدا والتي خلفت ١٧ قتيلاً.
وقال زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر على تويتر: “تظهر لنا الحوادث مثل حادث مدينة بولدر أنه يجب علينا تعديل قوانين بيع الأسلحة في البلاد لمواجهة هذه الجرائم المتزايدة”.
البنتاجون : تحليق قاذفات بي52 الأمريكية في أجواء الشرق الأوسط مجرد إجراء روتيني

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى