توك شو

رئيس قطاع مياه النيل الأسبق : دولة أثيوبيا هشة وطموحاتها أكبر من إمكانياتها

قال عبد الفتاح مطاوع رئيس قطاع مياه النيل الأسبق إن تصريحات آبى أحمد رئيس وزراء أثيوبيا اليوم رد فعل لتصريحات مصرية و سودانية أى أنها تصريحات توجه عدة رسائل رداً على تصرفات مصر و السودان بشأن قضية سد النهضة .

واستكمل عبد الفتاح مطاوع أن تصريحات آبي أحمد اليوم بشأن ملء الثاني لسد النهضة و أنه سيكون فى موعده هذا يخالف إعلان المبادئ الذي تم توقيعه مع الدول الثلاث و أكمل أن أثيوبيا لو تسرعت فى بناء السد و تعليته سيكون هناك نقاط ضعف فى منشأ السد الآن و فى المستقبل و ستؤثر على السودان فى المقام الأول و مصر أيضاً .

أثيوبيا لن تستطيع إكمال ملء السد هذا العام

و أوضح عبد الفتاح مطاوع أن تزامن ميعاد ملء السد مع انتخابات أثيوبيا يمثل نقطة خطر و فى تصريحات آبي أحمد اليوم قال إن سد النهضة يمثل خطر على أثيوبيا مالياً و دبلوماسياً فهو بدء يستشعر الضغوط مشيراً لأنه يشك فى أن الملء الثانى لسد النهضة سيكون هذا العام بسبب الضغط على أثيوبيا من مصر و السودان و من المجتمع الدولى .

سبب رفض أثيوبيا للرباعية الدولية

وأكمل عبد الفتاح مطاوع أن اثيوبيا ترفض الرباعية الدولية لأن بها واشنطن و اتفاق واشنطن و الاتحاد الأوروبي و جميعهم باركوا أتفاق واشنطن فهذا يمثل ضغط على أثيوبيا .

اقرأ أيضا.. خط أحمر جديد في السودان .. المصير واحد والمساس بمياه النيل دونه الرقاب

وأردف عبد الفتاح مطاوع فى مداخلة هاتفية لبرنامج ” صالة التحرير ” أن أثيوبيا دولة طموحاتها أكبر مت إمكانيتها فهى دولة هشة فيما يتعلق بسد النهضة و أيضاً المشكلات الداخلية مع التيجراى و السكان الأثيوبيين و رسائل مصر و السودان واضحة و قوية بشأن قضية سد النهضة بأنهما لن يقبلا أى شيء يهدد أمنهم القومى و مسموح لهم بأستخدام كافة الوسائل لحماية بلادهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى