الآن

خبير حوادث بحرية يكشف من سيتحمل مسئولية حادث قناة السويس

 

قال نادر درويش خبير الحوادث البحرية بوزارة العدل إن تعليق الملاحة فى قناة السويس قرار حكيم لأن المركب المصطدمة بالقناة لازالت مستعرضة و ستظل حركة الملاحة متوقفة حتى يتم تعويم المركب .

الدولة المصرية لن تتحمل مسئولية الحادث

وأستكمل نادر درويش أن الدولة المصرية لن تتحمل نتيجة الحادث لأن هذا النوع من الحوادث موجود فى كل أنحاء العالم و ممكن أن يحدث فى البحر او الموانئ او الممرات الملاحية و هو حادث عادى .

الحوادث البحرية تنظمها قوانين دولية

وأوضح نادر درويش أن الحوادث البحرية للتجارة العالمية بسبب كثرة الدول المشاركة فى نقل البضاعة فمثلاً المركب التى اصطدمت بالقناة صناعة يابانية و لكن طاقم العمل يحمل جنسية تايوان و العلم الموجود على المركب هو علم دولة أخرى لذلك إلى جانب ان الحادثة فى دولة لها سيادة وهى مصر لذلك هناك قوانين دولية لمثل هذه الحالات .

القبطان مروة السلحدار تنفي شائعة قيادتها لسفينة قناة السويس الجانحة

وأوضح نادر درويش فى مداخلة هاتفية لبرنامج ” حقائق وأسرار ” المذاع على فضائية “صدى البلد ” أن قانون التجارة البحرى رقم 8 لسنة 1990 لمصر به مواد واضحة و صريحة و اول مواده وهى المادة 286 توضح ان قيادة السفينة و ادارتها للربان فالمسئولية تقع عليه و ليس على الدولة المصرية .

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى