الرئيسيةعربى و دولى

موعد عودة الأجواء الباردة في الرياض.. وفرص سقوط الأمطار

يتساءل المواطنين في المملكة العربية السعودية عن موعد عودة الأجواء الباردة في الرياض ، وذلك ضمن التقلبات في الحالة الجوية للطقس في المملكة العربية السعودية ، وذلك خلال تلك الفترة من العام ، وذلك بالتزامن مع بداية فصل الربيع، والذي يختلف من دولة إلى أخرى بناء على المكان الجغرافي الخاصة بها عن الدول الأخرى.

وشهدت المملكة خلال الفترة الماضية وذلك في جميع المدن ومنها العاصمة الرياض حالة من التقلبات الجوية في الطقس، وذلك من العواصف الترابية والرياح والتي كانت تختلف في درجة شدتها من منطقة إلى أخرى ، حيث تأثر سكان المناطق المختلفة في المملكة برياح شديدة ، أو مجرد توقف الرؤية بسبب تصاعد الغبار.

وأيضاً كانت تختلف تلك العواصف من مدينة إلى أخرى في المملكة سواء في المناطق الشمالية أو الجنوبية أو غير ذلك من المناطق الأخرى من الشرقية والتي تقع فيها العاصمة الرياض بسبب القرب من مكان تكون العاصفة أو المناطق الغربية ووسط المملكة، ويرجع السبب في ذلك إلى مناخ الذي تتسم به المملكة والذي هو في الأصل صحراوي والذي بدوره يؤثر على درجات الحرارة وأيضا وجود العواصف والتي قد تكون ترابية أو رعدية.

حالة الطقس خلال الأيام المقبلة في الرياض

تعد مدينة الرياض هي العاصمة بالنسبة للملكة العربية السعودية ، والطقس فيها يختلف عن المدن الأخرى في المملكة حيث أن تلك المدينة تقع في الوسط وذلك بالتحديد ضمن المنطقة الشرقية ، والتي الطقس بدوره يختلف فيها من جزء إلى آخر وذلك بناء على طقس المملكة العربية السعودية وذلك خلال شهور العام.

وتعرضت مدينة الرياض، بدورها خلال الفترة الماضية للعواصف الترابية وذلك من الرياح والغبار، ولكن الأمر كان مختلف على تلك المدينة في شدة التأثر ، ولكن الطقس في المملكة العربية السعودية يعاود التغير وذلك خلال الأيام الحالية وذلك في جميع مناطق ومدن المملكة بما فيها العاصمة الرياض.

عودة الأجواء الباردة في الرياض

تأثرت العاصمة الرياض خلال الأيام الماضية بعاصفة ترابية كانت قادمة من جنوب المملكة ، ولكنها خلال الأيام الحالية وذلك بما فيها عطلة الأسبوع سترتفع درجات الحرارة ، وذلك بسبب تعرض الأجزاء الشرقية من المملكة والتي تقع فيها العاصمة الرياض لكتل هوائية من النوع الحار تؤدي إلى وصل درجة الحرارة إلى 40 درجة.

ولكن تلك الموجة الحارة التي تشهدها المناطق الشرقية من المملكة تستمر فقط حتى تبلغ ذروتها حيث نهايتها يوم الأحد المقبل ، وذلك من وصول درجات الحرارة لأعلى ما يمكن بناء على وجود تلك الكتل الهوائية التي تؤثر بدورها على الطقس من درجات الحرارة في المناطق الشرقية وبما في ذلك العاصمة الرياض.

وتعود درجات الحرارة مرة أخرى للأنخفاض ، وذلك بعد ارتفاع درجات الحرارة بشكل كبير ، وذلك بداية من يوم الأثنين القادم ، وذلك بسبب تأثر المناطق الشرقية مرة أخرى بكتل هوائية أخرى ولكن ليست حارة حيث أنها تختلف عن السابقة ، وتعود الأجواء الباردة مرة أخرى بناء على تلك الكتل الهوائية والتي هي آتية من الشمال.

فرص سقوط الأمطار في الرياض

تتميز العديد من المناطق في المملكة بكونها الاكثر تعرض لسقوط الأمطار في حين أنها هناك مناطق وأجزاء أخرى ينعدم فيها سقوط الأمطار ، ويكون السبب وراء تلك الإمطار في معظم الأحيان العواصف الرعدية ، وبناء على مناخ المملكة الصحراوي فإن هناك مناطق تتميز بدرجات الحرارة المرتفعة دائما ، وسقوط الأمطار خلال فترة معلومة من العام.

وتختلف حالة الطقس في المملكة العربية السعودية ، وتتغير بشكل مستمر خلال تلك الفترة من العام ، حيث أن سقوط الأمطار يعتمد على الكتل الهوائية سواء الباردة التي قد تساعد على سقوط الأمطار ، أو الحارة التي تنعدم معها الفرص الخاصة بالأمطار.

وتعرضت الممكلة خلال الأيام القادمة لكتل هوائية حارة ، أدت إلى اختلاف الطقس من مدينة إلى أخرى في المملكة وذلك بناء على شدة التأثر ، ولكن العاصمة الرياض خلال الأيام الحالية وذلك حتى يوم الأحد المقبل ، كونها تقع في المناطق الشرقية، تتعرض لكتل هوائية من النوع الحار ، آتية من الجنوب تسبب في ارتفاع درجات الحرارة بمعدل كبير تنعدم معه فرص وجود الأمطار.

وبعد انتهاء التأثر بتلك الكتل الهوائية الآتية من الجنوب والتي هي من النوع الحار ، تتعرض المناطق الشرقية من المملكة وذلك بما فيها العاصمة الرياض لكتل أخرى آتية من الشمال ولكنها تختلف في شدة الحرارة حيث أنها أقل من السابقة ، مما يؤدي إلى وجود فرص ولكن ضئيلة بإحتمالية سقوط الأمطار على المدن التي تقع في مناطق المملكة الشرقية.

« الثلوج تكسو مرتفعات المملكة» .. طقس السعودية ودرجات الحرارة المتوقعة خلال 72 المقبلة

زر الذهاب إلى الأعلى