ترند و سيو

موعد عودة حركة الملاحة في قناة السويس

يتساءل الكثير من المواطنين عن موعد عودة حركة الملاحة في قناة السويس ، وذلك بعد توقفها بداية من يوم الثلاثاء ، وذلك بعد جنوح إحدى السفن وأيضا بالحمولة التي على متنها ، حيث تعتبر السفن العملاقة من قناة السويس المصرية يوما ، والتي هي قادمة من الدولة المختلفة وذلك بهدف الوصول بالحمولة الخاصة بها إلى وجهتها من دولة أخرى.

وتعتبر قناة السويس هي حلقة الوصل بين أكبر القارات في العالم وذلك من عبور السفن خلال قناة السويس في الاتجاهين حيث تلك القناة تعتبر ممر بحري يمكن للسفن الأكبر في العالم العبور من خلاله ، حيث يصل بين قارتي أسيا وأوروبا ، وذلك بناء على شكل القناة والذي يمكن السفن من المرور.

حركة الملاحة في قناة السويس

وتختلف وجهات السفن التي تمر من قناة السويس وذلك من الدولة أو القارة القادمة منها وتحمل بضائع منها ، وأيضا البلد التي ستسقر فيها تلك السفينة وحمولتها ، ويعتبر تعطل حركة الملاحة في تلك القناة ، وذلك من إيقاف سير السفن خلالها ، من الأمور التي تضر بحركة التجارة في العالم ، وذلك من نقل البضائع المختلفة على متن السفن ووصلها إلى الدول الأخرى.

اقرأ أيضا: تطورات أزمة السفينة الجانحة في قناة السويس وجهود حلها

سبب توقف حركة الملاحة في قناة السويس

قناة السويس يعبر من خلالها آلاف السفن المحملة بالبضائع سنويا ، ولها حرمة ملاحة خاصة بها وذلك من السفن التي تمر بها يوميا ، والتي تصنف من أكبر السفن في العالم والتي هي جميعها قادمة من وجهات مختلفة ، فقط تريد تلك السفن نقل البضائع إلى دولة أخرى والذي يسهل ذلك من السرعة في النقل مرور السفن من القناة ، ويعود النفع على مصر سنويا وذلك من أي إيرادات قناة السويس.

ولكن إحدى السفن يوم الثلاثاء الماضي والتي تعتبر من أكبر السفن في العالم حدث لها جنوح وذلك في  قناة السويس بالبضائع التي تحملها ، وهو الأمر الذي أدى إلى توقف حركة الملاحة ، وذلك بسبب تلك السفينة حيث لن تتمكن السفن الأخرى من العبور وذلك من عودة حركة الملاحة مرة أخرى بعد تعويم تلك السفينة.

وأدى جنوح تلك السفينة والتي هي تصنف أنها  السفن الكبرى في العالم والتي كانت وجهتها من الجنوب مارة من قناة السويس ، بالبضائع التي تحملها والتي تقدر بألاف الأطنان إلى توقف إمكانية عبور السفن الأخرى من قناة السويس ، ويستلزم الأمر لعودة حركة الملاحة تعويم تلك السفينة من عودتها لمسارها الطبيعة داخل القناة وذلك حتى تسمح لباقي السفن والحاويات المنتظرة في العبور.

جهود مصر لعودة حركة الملاحة في قناة السويس

وتعتمد حركة النقل التجاري في العالم على  قناة السويس وذلك بين قارات العالم المختلفة ، على تعويم السفينة الجانحة والتي هي من السفن الكبرى في العالم والتي لها خط ملاحي معروف ، وأيضا في ذات الوقت فإن هناك سفن أخرى تريد العبور وتختلف من حيث الحمولة حيث أن بعضها يحمل النفط والذي قد يتسبب وذلك في حين استمر توقف حركة ملاحة قناة السويس إلى الزيادة في سعر الذهب الأسود.

وتبذل العديد من الجهود وذلك حتى تنتظم حركة الملاحة مرة أخرى في قناة السويس ، وذلك من الاستعانة بالقاطرات العملاقة والتي بلغ عددها ثماني قاطرات وذلك حتى يتم تعويم تلك السفينة الجانحة ، حيث أن هناك هيئة خاصة بإعادة تعويم تلك السفينة تحصل على استشارات مختلفة وذلك من إحدى الشركات وهي ” SmIT” ، والتي هي شركة هولندية.

ومن تلك الجهود أيضا لتعويم السفينة الجانحة في قناة السويس وذلك من قبل الهيئة الخاصة بذلك الأمر هو عمليات التكريك ويعود ذلك الأمر كون تلك السفينة عالقة في الرمال فتستخدم تلك المعدات لمحاولة تسهيل عودة تلك السفينة لمسارها الطبيعي والسماح للسفن الأخرى عند ذلك بالعبور وذلك بناء على بيان هيئة قناة السويس.

موعد حركة الملاحة الى قناة السويس

كان بداية جنوح تلك السفينة البنمية والقادمة من الجنوب يوم الثلاثاء الماضي ، وادي ذلك إلى توقف حركة الملاحة ووجود سفن أخرى قادمة من الشمال تنتظر عودة حركة الملاحة ، حتى تتمكن من العبور بالبضائع التي تحملها.

وتستمر الجهود الخاصة بهيئة قناة السويس وذلك من قبل الهيئة الخاصة بإعادة تعويم تلك السفينة وذلك حتى اليوم الجمعة من الإستعانة بشركات مختلفة. وأيضاً بالمعدات التي تمتلكها الهيئة.

 ضمن خطة تم وضعها وذلك بناء على الاستشارات من قبل ” SmIT” ، والتي هي شركة هولندية مختصة في تلك الأمور ،ولكن حتى الآن لم ينجح الأمر وقد يستغرق فترة أخرى من الزمن وذلك حتى يتم تعويم تلك السفينة والسماح للسفن الآخر التي تنتظر بالمرور.

توقف حركة الملاحة بميناء البرلس لشدة الرياح لليوم الثاني على التوالي

زر الذهاب إلى الأعلى