الرئيسيةالآن

تعطل السفينة الجانحة بالممر التجاري يبرز أهمية قناة السويس للعالم

أظهر حادث السفينة الجانحة الذي شهدته قناة السويس مؤخرا اهمية ومكانة قناة السويس للعالم ككل ، حيث يشهد العالم كل يوم حوادث هنا وهناك ولكن لم يكن لمجرد تعطل سفينة دولية فى ممر تجاري هذا الصدي الواسع والاهتمام الكبير من قبل معظم الدول والعظمي على رأسهم ، حيث يتهافت الجميع لإرسال يد العون والمساعدة للسفينة الجانحة حتي يظل هذا الممر الاهم فى استعيابه الطبيعي لباقي السفن التجارية والنفطية .

الولايات المتحدة تعرض المساعدة

وثمنت هيئة قناة السويس ما تقدّمت به الولايات المتحدة الأمريكية من عرض للمساهمة في تلك الجهود، وتتطلع للتعاون معها في هذا الصدد تقديراً لهذه المبادرة الطيبة والتي تؤكد على علاقات الصداقة والتعاون التي تربط بين البلديّن.

آخر قرارات هيئة قناة السويس بخصوص الملاحة البحرية
السفينة الجانحة

كذلك، أعربت الهيئة عن صادق الامتنان أيضاً لكل ما تلقته من عروض للمساعدة في هذا الشأن؛ مشيرةً إلى الجهود الجارية نحو إعادة تعويم سفينة الحاويات، ومؤكدةً على حرص هيئة قناة السويس على انتظام حركة الملاحة العالمية في القناة في أقرب وقت.

قدرات عملاقة

​كما أبرزت السفينة الجائحة قدرات مصر ودرجة استعدادها لأي ظرف قد تشهده القناة وأظهرت آلياتها العملاقة لمواجهة أى خطر يهدد هذا المجري الاهم حول العالم ، حيث صرح الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس،أن نسبة إنجاز أعمال التكريك المستهدفة بواسطة الكراكة مشهور لإزالة الرمال المحيطة بمقدمة سفينة الحاويات البنمية الجانحة EVER GIVEN بلغت نحو ٨٧%، بمعدلات تكريك تقترب من ١٧ ألف متراً مكعب من الرمال.

وأوضح رئيس الهيئة أن الكراكة مشهور بدأت أمس العمل على بعد ١٠٠ متر من السفينة، واقتربنا اليوم حتى بعد ١٥ متراً، ومن عمق ابتدائي نصف متر وحتى عمق تكريك بلغ حاليا ١٥ متراً.

كما نالت الاجراءات التى اتخذتها هيئة قناة السويس لتعويم السفينة الجانحة الاشادة من قبل شركة SMIT الهولندية وهي واحدة من أكبر الشركات العالمية المتخصصة في مجال الإنقاذ البحري، و جاء ذلك خلال اجتماع فريق عمل الشركة الهولندية، أمس الخميس، مع لجنة إدارة الأزمات بالهيئة لمناقشة سبل تعويم السفينة، وطرح السيناريوهات المقترحة بما في ذلك إمكانية القيام بأعمال التكريك بمحيط السفينة من خلال كراكات الهيئة.

وأوضحت الشركة أنها تعمل حاليا على القيام بأعمال التكريك بمحيط السفينة بواسطة كراكتين من كراكات الهيئة وهما الكراكة مشهور والكراكة العاشر من رمضان، فضلا عن جهود تسهيل عملية التعويم بإزالة الرمال المحتجزة عند مقدمة سفينة من خلال أربعة حفارات أرضية، كما شملت جهود التعويم، القيام بأعمال الشد والدفع للسفينة بواسطة ٩ قاطرات عملاقة في مقدمتهم القاطرتين بركة ١ وعزت عادل بقوة شد ١٦٠ طن لكل منهما.

آخر قرارات هيئة قناة السويس بخصوص الملاحة البحرية
سفينة قناة السويس

كما أكد الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، مواصلة جهود تعويم سفينة الحاويات البنمية العملاقة EVER GIVEN الجانحة بالكيلو متر ١٥١ ترقيم القناة.

وأعلن رئيس الهيئة بدء مناورات القطر للسفينة الجانحة من خلال ٩ قاطرات عملاقة في مقدمتهم القاطرة “بركة ١” والقاطرة “عزت عادل” وذلك بعد انتهاء أعمال التكريك بمنطقة مقدمة السفينة بواسطة الكراكة “مشهور”.

وأوضح الفريق ربيع أن مناورات القطر تتطلب توافر عدة عوامل مساعدة أبرزها اتجاه الرياح والمد والجذر مما يجعلها عملية فنية معقدة لها تقديراتها وإجراءاتها ومحاولاتها المتعددة وفقا لمواضع واختبارات الشد.

اقرأ أيضا.. تطورات أزمة السفينة الجانحة في قناة السويس وجهود حلها

زر الذهاب إلى الأعلى