الشارع السياسي

النائبة غادة علي: الأندية الشعبية «ميراثنا» وضياعه خط أحمر أمام الحكومة

 

استكملت النائبة الدكتورة غادة علي عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، جولتها التفقدية ضمن وفد لجنة الشباب والرياضة برئاسة النائب محمود حسين اليوم، للأندية الشعبية الرياضية بالإسكندرية ومنها نادي الاتحاد السكندري ونادي الأوليمبي، واستاد الإسكندرية، لرصد المشكلات والعقبات التي تواجه رواد الأندية على أرض الواقع.

وأوضحت الدكتورة غادة علي خلال كلمتها بالاتحاد السكندري، أنه إلى جانب الدور التشريعي الذي يقومون به كنواب في اللجنة من إجراء تعديلات على قانون الرياضة لتعظيم موارد الأندية وغيره، إلا أنه يجب على الأندية أن تكون مستعدة للتعاون مع وزارة الشباب في التفكير بشكل استثماري خارج الصندوق لتعظيم الموارد المالية للنادي، لنتحول من مرحلة الاستهلاك إلى مرحلة الإنتاج والاكتفاء الذاتي، مؤكدة أن لجنة الرياضة تمارس دورها الرقابي في الضغط على الحكومة لزيادة المخصصات المالية في الموازنة الجديدة لدعم الأندية الشعبية بالتسنيق مع وزارة التخطيط لزيادة المخصصات المالية لصالح وزارة الشباب حتى يتم توفير الاعتمادات اللازمة للأندية الشعبية.

وشددت عضو مجلس النواب في كلمتها على أهمية تثقيف وتدريب الشباب على حل المشكلات والابتكار والإبداع كلٌ في مجاله، ونشر ثقافة التحول من الاستهلاك إلى الإنتاج خاصة فيما يتعلق بالأماكن التى تستنزف موارد الدولة، مؤكدة أن دول العالم الكبرى تعامل الأندية على أنها مشروعات اقتصادية قومية تقدم لها الدعم في البداية حتى تتمكن من توفير مصادر دخل لها بعد ذلك وتتحول من عبء على الاقتصاد الحكومي إلى داعم له.

وأكدت الدكتورة غادة علي، أن كل شاب في مصر لديه حلم وأن الرئيس السيسي وجه بتحقيق كل تلك الأحلام في أسرع وقت، مطالبة الشباب بالاجتهاد والعمل والتدريب على كيفية عرض مشكلاتهم ومطالبهم لضمان سرعة حلها، مشيدة بالآليات التى أصبح الشباب المصري يتمتع بها في تواصله مع القيادات التنفيذية وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ.

زر الذهاب إلى الأعلى